شارون خطّط لمواصلة السيطرة على القدس والتواصل الجغرافي مع الخليل

شارون خطّط لمواصلة السيطرة على القدس والتواصل الجغرافي مع الخليل

الصحفي أوري شبيط: "مقربو شارون اقترحوا عليه الانسحاب حتى حدود الجدار والاتفاق مع الأمريكيين على أن مسار الجدار هو الحدود النهائية"* ويضيف شبيط: "شارون خطط لاخلاء 20 مستوطنة نائية" في الضفة.

كتب الصحفي أوري شبيط، من صحيفة "هآرتس" مقالاً في صحيفة "نيو يركر" اليوم الإثنين،جاء فيه أن رئيس الوزراء الاسرائيلي، أرييل شارون "أمر في السابق مجلس الأمن القومي الاسرائيلي فحص أربع امكانيات وهي اخلاء المستوطنات النائية في الضفة؛ واخلاء منطقة استطيانية كاملة ربما على مقربة من نابلس، وانسحاب من 88% من الضفة الغربية وفي النهاية الانسحاب من 92% من الضفة".

وكتب شبيط في مقالته نقلاً عن مستشاري شارون أن برنامجه "كان عبارة عن استئناف المفاوضات مع الفلسطينين واتفاق مرحلي يتم من خلاله اخلاء 20 مستوطنة نائية"

وذكر شبيط أن واحدًا من منتدى المقربين من شارون اقترح "الانسحاب حتى مسار الجدار مع الحصول على موافقة أمريكية واعتراف بحدود الجدار على أنها الحدود النهائية".

وأضاف شبيط أن: "عددًا من المقربين من شارون قالوا إنهم يؤمنون بأنه وحتى نهاية العقد القادم ستنسحب اسرائيل حتى حدود الجدار وتقلب غور الاردن إلى منطقة امنية وان المنطقة ليست بالضرورة أن تكون تحت السيادة الاسرائيلية".

ونقل شبيط عن مقربين من شارون "انه كان يغضب كثيرًا عندما يحدثوه عن انسحاب حتى مسار الجدار لانه عارض الفكرة"

ويقول شبيط: انه ليس من الواضح ما اذا كان اي فكرة تبنى شارون. وانه رفض وضع الحدود النهائية ومن اين ستمر الحدود. وقال مقربون منه: "شارون اكمل فكرة الدولة الفلسطينية وطلب ابقاها مجمدة. والحفاظ على التواصل الجغرافي مع الخليل وصمّم على السيطرة على القدس".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018