"يديعوت احرونوت": لا توجد اغلبية لخطة شارون في الحكومة"

"يديعوت احرونوت": لا توجد اغلبية لخطة شارون في الحكومة"

نقلت صحيفة "يديعوت احرونوت" ، اليوم الاحد، عن وزراء قالت انهم "رفيعي المستوى" قولهم ان رئيس الوزراء الاسرائيلي،اريئيل شارون،لا يحظى باغلبية في الحكومة تؤيد خطته لما يسمى ب"الانفصال" عن المناطق (الفلسطينية). ولم تضف الصحيفة اية تفاصيل اخرى في هذا الشان،مكتفية بالاشارة الى ان شارون سيزور واشنطن لهذا الغرض في نهاية شهر اذار/مارس 2004،وان مدير مكتبه،دوف فايسغلاس ورئيس مجلس الامن القومي،الجنرال غيورا ايلند،توجها الى واشنطن لترتيب هذه الزيارة.

من ناحية ثانية قالت الصحيفة ان شارون لا يبدي "تحمسا ملحوظا" لاقتراح اجراء "استفتاء جميع الاستفتاءات" الذي عرضه الوزير يوسف لبيد . وذكرت ان شارون "يخشى من ان لا يؤدي استفتاء كهذا الهدف المعول على فكرة الاستفتاء الاصلية،وهوممارسة ضغط على الجهاز السياسي عموما،وعلى الليكود خصوصا،من اجل تاييد خطة "الانفصال".

كما ذكرت انه في اطار "تجنيد" التاييد لخطة شارون سيقوم وزير الخارجية الاسرائيلي،سيلفان شالوم،بزيارة خاصة الى مصر في 11 اذار/مارس حيث سيبحث مع الرئيس المصري،حسني مبارك،ووزير خارجيته،احمد ماهر،خطة "الانفصال" .وستكون هذه اول زيارة يقوم بها شالوم الى مصر.