جيروزاليم بوست: حان الوقت كي ينحاز مرسي للغرب ويقوي علاقاته بـ "إسرائيل"

جيروزاليم بوست: حان الوقت كي ينحاز مرسي للغرب ويقوي علاقاته بـ "إسرائيل"


علقت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية فى افتتاحيتها اليوم الثلاثاء ، على تداعيات هجوم سيناء الإرهابي، وقالت تحت عنوان" تحدى مصر" إن الوقت قد حان ليختار الرئيس مرسي الغرب على إيران، وأن يقوم بتقوية علاقته مع الكيان الإسرائيلي لمحاربة عدو واحد مشترك وهو الإرهاب.


وقالت الصحيفة إنه فى ظل وجود مأساة على الجانب المصري، ومأساة أخرى تم تجنبها على الجانب الإسرائيلي، فإن التصعيد على الحدود يمثل مبلغ قلق شديد للجانبين. مشيرة إلى أن قاعدة جذب السياحة وتوفير الأموال في الماضي – أي سيناء- لم تعد هادئة بعد سقوط مبارك، ليصبح الأمن على الحدود مبعث قلق حقيقي.


ورأت أنه لن يكون سهلاً على مصر إعادة تأكيد سيطرتها على سيناء وعلى طول الحدود مع فلسطين المحتلة، إلا بمساعدة من الأميركيين والإسرائيليين، والمطلوب من أجل ذلك أن تقوم مصر حملة مكثفة لطرد الإرهابيين المدعومين من إيران، وإزالة الأسلحة من سيناء وغزة ووقف تمويل وتدريب بدو سيناء من قبل إيران والجهاد العالمي والقاعدة، بحسب جيروزاليم.

ورأت الصحيفة أن هذا الأمر سيمثل اختبارا للرئيس محمد مرسي، فقد حان الوقت لكي يختار الغرب على إيران، وأن يقوي علاقته بـ "إسرائيل" لمحاربة "عدونا المشترك" إيران.
وختمت الصحيفة افتتاحيتها قائلة لو استطاع مرسى أن يعيد الهدوء إلى الحدود المصرية الإسرائيلية، فإن تأثير ذلك على المنطقة بأسرها سيكون هائلا.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018