"بفضلهم حسمت حرب 48: طيارون يهود شاركوا في الحرب العالمية الثانية"

"بفضلهم حسمت حرب 48: طيارون يهود شاركوا في الحرب العالمية الثانية"
جورج ليختر كان احد هؤلاء

عشية حرب 48 ( نكبة فلسطين) قامت مجموعة من الطيارين اليهود، الذين شاركوا في الحرب العالمية الثانية الى جانب جيوش بلدانهم بالتطوع لتأسيس سلاح الجو الاسرائيلي الناشئ، متجاوزين قوانين بلدانهم و"مخاطرين بحياتهم" احيانا، بفضلهم نجح سلاح الجو الاسرائيلي في التغلب على النقص وقلة التجربة والخبرة والادارة وكان له الدور الأساس في حسم الحرب، كما تقول صحيفة "هارتس" التي أفردت، اليوم الخميس، تقريرا عن الموضوع، من خلال قصة أحد هؤلاء بمناسبة انتاج فيلم وثائقي يحكي قصة ولادة سلاح الجو الاسرائيلي.

جورج ليختر، يهودي أمريكي من بروكلين وهو أحد ابطال الحرب العالمية الثانية الذي تم تجنيده لتدريب أوائل الطيارين الاسرائيليين. ولد عام 1921 في ليتوانيا وحلم بأن يصبح طيارا منذ الصغر وتحقق حلمه عام 1941 وعندما انضمت الولايات المتحدة للحرب، شارك في مهمات طويلة وخطرة بينها الهجوم على نورماندي. نفذ 88 طلعة جوية واسقط عدة طائرات للعدو وخسر العديد من اصقائه وقادته. ليختر كان في سن 27 عاما عندما انضم الى مجموعة متطوعين من الخارج، ضمت قادة كبار، مدربي طيران وقادة قواعد جوية.

كان بينهم طيارون اسقطوا عشرات الطائرات خلال الحرب العالمية الثانية، طيارو قاذفات وطائرات شحن أمضوا الاف الساعات في الجو وقادة لهم تجربة في تفعيل القوة الجوية، قام جميعهم بوضع الأساسات المهنية لسلاح الجو الاسرائيلي.

في البداية ارسل ليختر الى تشيكوسلوفاكيا لتدريب دورة تعليم الطيارين الاسرائيليين على قيادة طائرات ال"مسارشميط"، صعبة الاقلاع والهبوط، التي تم شراؤها من تشكوسلوفاكيا، بين طلابه كان  الجنرال موطي هود قائد سلاح الجو لاحقا، والكولونيل داني شبيرا أول من انهى دورة طيران في مستوطنة حتسور. وحصل في نهاية الحرب على اوسمة بطولة.

كنا 13 طيارا اسرائيليا جئنا لتعلم الطيران في تشيكوسلوفاكيا، لم يكن لدينا خبرة في قيادة الطائرات المقاتلة وكان يجب تدريبنا على الطائرات التي اقتنيت من تشكوسلوفاكيا وليختر هو من دربنا على طائرات ال"مسارشميدت" التي كانت صعبة الاقلاع والهبوط، يقول شبيرا ل"هارتس". 

ليختر حاز على التقدير لدوره في حملة "فلفتا 2" في كانون اول عام 1948 وهي حملة جريئة ومغامرة تم خلالها نقل الطائرات المقاتلة التي اشتريت من تشيكوسلوفاكيا الى اسرائيل، والتي عززت قدرات سلاح الجو الاسرائيلي. بعد قيام اسرائيل عين ليختر مدربا رئيسيا في مدرسة الطيران في كفار سيركين، حيث قام بتدريب اوائل الطيارين الاسرائيليين.

لاحقا انضم ليختر الى الفرقة الجوية المقاتلة 101 وشارك في القتال، وبعدها ارسل الى تشكسلوفاكيا لتدريب الطيارين على طائرات متطورة من طراز "سبيت بيير" 

جورج ليختر  عاد الى االولايات المتحدة برفقة زوجته ماشكا التى تعرف عليها في تشيكوسلوفاكيا حيث نجح في اعمال البلاستيك وخرج الى التقاعد عام 1991، وخلال تلك الفترة قام بعدة زيارات لاسرائيل قبل ان يموت في جيل 91 عاما في كولورادو تاركا وراءه ابنة وولدين واحفاد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018