موفد اميركي يزور دمشق مجددا هذا الاسبوع

موفد اميركي يزور دمشق مجددا هذا الاسبوع

اعلنت وزارة الخارجية الاميركية يوم أمس الثلاثاء ان مساعد وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الاوسط جيفري فلتمان سيتوجه الى دمشق للمرة الثانية خلال شهرين في اطار سعي واشنطن لتحسين علاقاتها مع سوريا التي تدهورت كثيرا في عهد الرئيس جورج بوش.

وقالت وزارة الخارجية الاميركية في بيان ان فلتمان الذي يتوجه الاربعاء الى دمشق، سيزور سوريا للبحث في "قضايا ثنائية واقليمية".

وسيرافقه في زيارته مستشار الامن القومي للشرق الاوسط دانيال شابيرو.

واكدت الخارجية الاميركية في بيانها ان هذه الزيارة "ستشكل دفعا جديدا لالتزام الولايات المتحدة اتباع دبلوماسية مباشرة مع سوريا ومواصلة المحادثات التي جرت في زيارته الاولى".

وكان فلتمان وشابيرو زارا سوريا في آذار/مارس الماضي.

واكد فلتمان الذي كان سفيرا للولايات المتحدة في لبنان بعد لقائه وزير الخارجية السوري وليد المعلم في آذار/مارس الماضي ان بامكان سوريا لعب دور "بناء" في الشرق الاوسط.