نيويورك تايمز: عسكريون أمريكيون وصلوا الأردن سرا

نيويورك تايمز: عسكريون أمريكيون وصلوا الأردن سرا

كشف مسؤولون أميركيون أن الجيش الأميركي أرسل بشكل سري قوة إلى الأردن لمساعدة القوات المسلحة هناك على التعاطي مع اللاجئين السوريين والاستعداد في حال فقدت دمشق السيطرة على أسلحتها الكيميائية وتوسع النزاع السوري.

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية في عددها الصادر يوم أمس، الثلاثاء، عن مسؤولين أميركيين مطلعين توضيحهم أن القوة مؤلفة من أكثر من 150 عنصراً يترأسهم مسؤول عسكري رفيع، وهي تتخذ من مركز تدريب عسكري أردني في شمال عمان مقراً لها، وتركز عملها الآن على مساعدة الأردنيين على التعاطي مع اللاجئين السوريين الذين يقدر عددهم بـ180 ألفاً.

وأضافت الصحيفة أن مهمة هؤلاء العناصر تشمل أيضاً وضع خطط لحماية الأردن من الأحداث في سورية، وتفادي أية اشتباكات كما يحصل الآن عند الحدود التركية ـ السورية.

وأضاف المسؤولون أنه تمت مناقشة إقامة منطقة عازلة بين سورية والأردن، لكنها لن تطبق إلا في حالة الطوارئ. وأشاروا إلى أن من مهام القوة أيضاً الاستعداد لاحتمال فقدان سورية السيطرة على مخزونها من الأسلحة الكيميائية، والتواجد في مكان قريب في حال تمددت الفوضى في سورية وتحولت إلى نزاع أوسع.

من جانبها رفضت وزارة الدفاع والقيادات الوسطى في الجيش الأمريكي المعنية بالشرق الأوسط، التعليق على الموضوع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018