"اسرائيل طلبت تصريحا من الأردن لضرب مستودعات الأسلحة الكيماوية السورية"

"اسرائيل طلبت تصريحا من الأردن لضرب مستودعات الأسلحة الكيماوية السورية"

نقلت صحيفة "يديعوت احرونوت" في موقعها على الشبكة، اليوم الأثنين، استنادا الى مجلة "اتلانتيك" الامريكية، أن اسرائيل طلبت في الشهرين الأخيرين مرتين تصريحا من الأردن لضرب مخازن الاسلحة الكيماوية السورية.


ونقلت المجلة الامريكية عن مصادر استخبارية، أن مبعوثا من الموساد الاسرائيلي قد توجه بهذا الطلب الى الأردن.


أحد كبار مراسلي "أتلانتيك" ويدعى جفري جولدبرغ نقل عن  مصادر استخبارية قولها، ان الاردن يرفض إعطاء مثل هذا التصريح لاسرائيل حتى الان، مشيرا الى أن اسرائيل يمكنها تنفيذ ضربة من هذا النوع دون تصريح الأردن، كما فعلت عندما ضربت المفاعل النووي في دير الزور، الا انها قلقة من تداعيات مثل هذه الضربة على الأردن.


ونقلت المجلة أن طائرات اسرائيلية بدون طيار وطائرا أمريكية بدون طيار، تقوم بطلعات استطلاع  في منطقة الحدود الاردنية السورية، لاستكشاف المخازن الكيماوية السورية غير البعيدة عن المنطقة الحدودية.


"اتلانتيك" نقلت، ان نتنياهو عين رجل موساد مبعوثا خاصا للأردن وان اسرائيل كانت تريد توجيه ضربة عاجلة الا أنها تلقت معلومات أن  التوقيت قد يكون غير مناسب للأردن.  

   
يشار ا، وزيرة الخارجية الأمريكية عادت وأكدت اليوم أقوال الرئيس أوباما بأن استعمال السلاح الكيماوي من قبل الأسد هو خط أحمر
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018