واشنطن بوست: إيران تقيم ميليشيات في سورية

واشنطن بوست: إيران تقيم ميليشيات في سورية

كتبت صحيفة "واشنطن بوست" اليوم، الاثنين، نقلا عن مسؤولين في الولايات المتحدة والشرق الأوسط أن إيران وحزب الله يقيمان "شبكة ميليشيات" في داخل سورية، وذلك بهدف الحفاظ على مصالحهما في سقوط نظام الرئيس السوري بشار الأسد أو اضطراره للانسحاب من دمشق.

وأضافت أن عناصر الميليشيات يحاربون إلى جانب القوات الحكومية السورية، بيد أن المسؤولين المشار إليهم يعتقدون أن هدف إيران بعيد المدى هو إبقاء قوات موالية لها في حال "تفكك سورية إلى جيوب عرقية وطائفية".

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في إدارة أوباما اقتباسه لبيانات إيرانية جاء فيها أن طهران ستقوم بتفعيل 50 ألفا من عناصر الميليشيا قريبا. وبحسب المسؤول الأمريكي فإن هدف إيران الآني هو دعم النظام السوري، بيد أنه من المهمة لإيران إبقاء قوات موالية لها في سورية يمكنها الاعتماد عليها.

كما نقلت الصحيفة عن مسؤول عربي، لم تذكر أسمه، قوله إن الإستراتيجية الإيرانية مبنية على مستويين؛ الأول مساعدة النظام السوري بشكل مطلق وبدون تحفظ، والثاني الاستعداد لحالة انهيار النظام.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018