بافاريا تعدم 10 آلاف طائر... وأنفلونزا الطيور تتفشى

بافاريا تعدم 10 آلاف طائر... وأنفلونزا الطيور تتفشى

أعدمت السلطات الألمانيّة في ولاية بافاريا، نحو 10 آلاف ديك رومي في إحدى المزارع، وذلك بسبب تفشي أنفلونزا الطيور في المزرعة، وسط تخوفات من انتشار الوباء بشكل كبير.

وقال مجلس بلدية مدينة شتراوبينج اليوم الخميس إن هذه الخطوة جاءت بعد أن تبين للمعنيين تفشي فيروس H5N8 المسؤول عن هذا الطاعون وإن اللوائح المتعلقة بمكافحة طاعون الطيور تقتضي اتخاذ هذه الإجراءات لمنع انتقال المرض وتفشيه في مناطق أخرى.

وتم إغلاق الطريق رقم 2111 الواصل بين بلدة جايزلهورينج و مدينة ريجنسبورج على مدى يوم كامل للسبب نفسه.

كما أقامت السلطات منطقة عازلة بمحيط ثلاثة كيلومترات حول المزرعة.

وهناك نحو 50 مزرعة أخرى في هذا المحيط بها نحو 100 ألف طائر حيث تفرض السلطات حظرا على نقل الطيور في هذه المنطقة وكذلك على منتجات الطيور وأعلافها.

وانتشر أنفلونزا الطيور في جميع أنحاء ولاية بافاريا. وكانت إدارة الصحة وأمن السلع الغذائية بمدينة إيرلانجن بالولاية قد أكدت مطلع الأسبوع الجاري أن الفيروس ظهر في 34 دائرة وفي ست مدن أخرى بالولاية.

وألزمت السلطات بالولاية مربي الدواجن بعدم إخراج دواجنهم في المساحات المكشوفة بمزارعهم وذلك لمنع انتشار أنفلونزا الطيور.

كما فرضت وزارة البيئة في بافاريا حظر إقامة معارض وأسواق للدواجن.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018