الصّحة العالمية تحذر من "مليوني وفاة" بكورونا ونقص في اللقاح

الصّحة العالمية تحذر من "مليوني وفاة" بكورونا ونقص في اللقاح
من البرازيل (أ ب)

حذّرت منظمة الصحة العالمية، الجمعة، بأنه "من المحتمل جدا" أن تبلغ حصيلة وفيات فيروس كورونا المليونين في حال "عدم القيام بكل ما يلزم".

وعشيّة بلوغ الحصيلة الإجمالية لوفيات كوفيد-19 حول العالم مليون حالة، اعتبرت المنظمة أن احتمالات بلوغ الحصيلة المليونين غير مستبعدة، إن لم تنسّق الدول والأفراد جهود التصدي للأزمة.

وقال مدير برنامج الطوارئ في المنظمة، مايكل راين، في مؤتمر عبر الفيديو، ردًا على سؤال عن احتمال بلوغ حصيلة الوفيات الناجمة عن الجائحة المليونين إن "مليون حالة (وفاة) هو رقم رهيب، علينا أن نمعن التفكير فيه قبل أن نبدأ التفكير في احتمال بلوغ المليوني حالة"، وتساءل راين "هل نحن مستعدون لبذل كل ما يتطلّبه الأمر لتجنّب (بلوغ) هذا الرقم؟".

وقال مدير برنامج الطوارئ "ما لم نبذل جميعا كل الجهود، لن تكون الأرقام التي تتحدثون عنها مجرّد تصوّر بل لسوء الحظ وللأسف محتملة جدا".

وأودى فيروس كورونا المستجد بحياة 984 ألفا و68 شخصا على الأقل منذ ظهوره في الصين في كانون الأول/ديسمبر الماضي، وفق حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس استنادًا إلى مصادر رسمية عند الساعة 11,00 ت غ من يوم الجمعة.

وتم تسجيل نحو 32,3 مليون إصابة بالوباء.

وتطرّق راين إلى التحديات التي تواجه تمويل اللقاحات المستقبلية المضادة لفيروس كورونا وإنتاجها وتوزيعها.

وأضاف راين "إنها مهمة كبيرة ملقاة على عاتق كل المعنيين، إذا نظرنا إلى فقدان مليون شخص في غضون تسعة أشهر ومن ثم إلى احتمالات التوصل إلى لقاح في الأشهر التسعة المقبلة".

في السّياق ذاته، حذّرت منظمة الصحة العالمية اليوم، الجمعة، من أن الطلب الكبير على لقاح الإنفلونزا في نصف الكرة الأرضية الشمالي قد يؤدي إلى نقصه.

وذكرت المنظمة التابعة للأمم المتحدة في بيان نشرته عبر موقعها الإلكتروني، أنه "يجب على البلدان التي ليس لديها جرعات كافية من لقاح الإنفلونزا تحديد أولوياتها من أجل العاملين في المجال الصحي وكبار السن".

وفي هذا الخصوص، قالت مسؤولة التطعيم بالمنظمة، آن موين، في مؤتمر صحفي بمدينة جنيف، إن "الطلب على لقاح الإنفلونزا ارتفع، إذ تسعى الدول إلى الوقاية من هذا المرض حتى تبقى أسرة المستشفيات متاحة لمرضى كورونا".

وأضافت أن "بعض أجزاء من نصف الكرة الجنوبي أبلغت عن عدد أقل من حالات الإنفلونزا خلال العام الجاري مقارنة بالسنوات السابقة"، وتابعت "لقد سمعنا من بعض الدول أنها تواجه مشاكل في الحصول على لقاحات إنفلونزا إضافية".

كما قال خبير في المنظمة إن "التطعيم ضد الإنفلونزا هو أفضل طريقة للوقاية من المرض وتقليل شدته والعبء المجتمعي".