أودي وبورش وفولكس فاجن ديزل لن يباعوا بأميركا

أودي وبورش وفولكس فاجن ديزل لن يباعوا بأميركا

أعلن متحدث باسم مجموعة "فولكس فاجن" الألمانية للسيارات، اليوم الأربعاء، عن وقف بيع موديلاتها التي لها علاقة بالاتهامات الجديدة لوكالة حماية البيئة الأميركية، في الولايات المتحدة.

وأوضح المتحدث أن الموديلات المعنية بهذا الإجراء هي الموديلات المزودة بمحركات ديزل- تي دي آي- سعة ثلاثة ليترات، والتي تثير شكوكا لدى السلطات الأميركية المختصة بحماية البيئة، وهذه الموديلات هي "بورش" كاين وسيارات "أودي" من الفئة المتوسطة والفاخرة إيه 8 وإيه 7 وإيه 6 وكيو 7 وكيو 5،  بالإضافة إِلى "فولكس فاجن" تواريج والمزودة بمحركات ديزل ستة سلندر سعة 3 لتر.

وأضاف المتحدث أنه لا يمكنه الإدلاء ببيانات حول عدد الموديلات الموجودة في الوقت الراهن لدى الموزعين.

وتابع المتحدث أن عملية وقف البيع طوعية ومؤقتة، وتتهم الوكالة الأميركية مجموعة "فولكس فاجن" باستخدام برمجيات محظورة في هذه الموديلات، غير أن الشركة تنفي قيام هذه البرمجيات بتغيير قيم العوادم بصورة غير مشروعة.

اقرأ أيضًا| رئيس 'أودي': فضيحة العوادم تقدم صناعة السيارات الكهربائية

وذكر المتحدث أن الجزء الأكبر من هذه الموديلات في الولايات المتحدة، مزودا بمحركات بنزين، مضيفا أن وقف البيع يسري فقط بالنسبة للولايات المتحدة، لافتا إلى أن الموديلات المعنية بهذا الإجراء هي من إنتاج عامي 2014 و2015، الموجودة بالفعل لدى الموزعين أو الموجودة قيد الإنتاج.

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018