جوجل يستنفر لرفع نسبة التصويت في أميركا

جوجل يستنفر لرفع نسبة التصويت في أميركا

يشارك عملاق البحث على شبكة الإنترنت، جوجل، الناخبين الأميركيين، اليوم الثلاثاء، في عملية الاقتراع لاختار رئيس أميركي جديد، خلفًا لباراك أوباما.

وشجع 'جوجل' الناخبين الأميركيين على الإدلاء بأصواتهم والمشاركة في العملية الانتخابية، وذلك بنشره صورة على صفحته الرئيسية في الولايات المتحدة حث فيها الأميركيين على المشاركة في عملية الاقتراع.

وتشكل نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية في أميركا، هاجسًا لدى المتنافسان الأوفر حظا في هذه الانتخابات، المرشحة الديمقراطية، وزيرة الخارجية السابقة، هيلاري كلينتون، إضافة إلى منافسها الجمهوري، رجل الأعمال الملياردير دونالد ترامب، إذ لم تتعدى االمشاركة في انتخابات 2012، والتي جاءت بالرئيس الحالي باراك أوباما إلى البيت الأبيض، نسبة الـ 53%.

ومن ناحية أخرى، ستقوم شركة جوجل بتقديم خدمة خاصة تساعد على التعرف على نتائج الانتخابات بشكل لحظي من خلال محرك البحث، فبمجرد انتهاء عملية التصويت، يمكنك البحث عن نتائج الانتخابات (election results)، وستظهر لك النتائج بـ30 لغة، كما أعلنت شركة ألفابت، الشركة القابضة لشركة جوجل.

اقرأ/ي أيضًا | كيف يتحكم فيسبوك بنتائج الانتخابات الأميركية؟

كما تقوم جوجل بعرض النتائج المفصلة داخل كل ولاية، بجانب عرض نتائج انتخابات مجلس الشيوخ والكونغرس وحكام الولايات.