"مايكروسوفت" تتبنى التوصيات السويسرية بشأن "ويندوز 10"

"مايكروسوفت" تتبنى التوصيات السويسرية بشأن "ويندوز 10"

وافقت شركة "مايكروسوفت" الأميركيّة، على تبنّي التوصيات المقدمة من المفوضية الاتحادية السويسرية لحماية البيانات والمعلومات، وذلك لتحسين شفافية معالجة البيانات في نظام التشغيل الأخير "ويندوز 10"، وعليه فإنّ المفوضية ستسقط الدعوى القضائيّة المقدمة ضد الشركة الأميركية، بحسب المفوضية.

وفي بيان أصدرته المفوضية أمس الأربعاء، قالت فيه إنّها أكملت التحقيق الجاري في أمر نظام التشغيل الذي بدأ في 2015، والذي اكتشفت فيه ثغرات كبيرة في حماية البيانات، بموجب القانون السويسري.

وأضافت المفوضية عبر بيانها المنشور، "كشفت تحقيقات المفوضية أن معالجة البيانات فيما يتصل بـ"ويندوز 10"، لا تتوافق مع كل جوانبها مع قانون حماية البيانات".

وردًا على ذلك، قدمت مايكروسوفت مقترحات للمفوضية تمت الموافقة عليها بعد أن أدخلت عليها المفوضية تعديلات.

وقالت المفوضية "التطبيق الفني للتعديلات التي طلبتها المفوضية سينفذ على مستوى العالم في إطار إصدارين من برمجيات ويندوز 10 مقررين خلال 2017."

وقال متحدث باسم مايكروسوفت إن الشركة تقدر فرصة مناقشة نظام التشغيل مع المفوضية.

وأضاف "بصفتها شركة عالمية تلتزم مايكروسوفت بالامتثال لكل القوانين السارية في الدول التي نقدم فيها خدماتنا ومنتجاتنا."

ملف خاص | العودة إلى المدارس