احتراق مصنع لـ"سامسونج" بسبب انفجار بطاريات

احتراق مصنع لـ"سامسونج" بسبب انفجار بطاريات

تعرّض أمس الأربعاء، أحد مصانع شركة 'سامسونج' في مدينة تيانجين الصينيّة، إلى حريق بسبب انفجار بطاريات معيبة، وذلك دون وقوع أيّة أضرار بشريّة.

وقالت الشرطة في بيان لها، إنّ سبب الحريق هو انفجار بطاريات من نوع 'ليثيوم آيون'، والتي كانت موجودة في معامل المصنع، بالإضافة إلى بطاريات أخرى لم يتمّ إكمال تصنيعها، حيث يعمل المصنع تحت إدارة شركة 'سامسونج'، وهو المسؤول عن تطوير صناعة البطاريات وتقنيات الطاقة المتجددة، وهو المسؤول كذلك عن إمداد الشركة الكوريّة بالبطاريات.

وساهم في إطفاء الحريق الكبير، 19 عربة مكافحة نيران، بالإضافة إلى 110 أفراد من قوات مكافحة الحرائق، حيث إعاد هذا الحريق إلى الذهن حالات انفجار بطاريات 'سامسونج'، ما دفع الشركة لاحقًا إلى سحب هواتفها من الأسواق.

وتقدّر خسائر الشركة بسبب سحب هواتفها، بنحو 5.3 مليار دولار، وذلك بعد تعرض 'سامسونج' للوم في الخسائر التي لحقت بالشركة، وذلك بجانب شركة 'آمبيركس تكنولوجي' الصينيّة.

ويعدّ هذا المصنع الذي اندلع فيه الحريق ليلة أمس، واحدًا من 5 مصانع تعمل تحت إدارة الشركة الكوريّة، وهو مصنع لتجميع البطاريات المستخدمة في الهواتف المحمولة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018