خلل في "أمازون" يعطل خدمات الإنترنت

خلل في "أمازون" يعطل خدمات الإنترنت
(أ ب)

واجه مستخدمو شبكة الإنترنت، من المواقع الإخبارية إلى المواقع الحكومية، أعطالا واسعة النطاق، يوم أمس الثلاثاء، بعد أن عانت خدمة الحوسبة السحابية الخاصة بأمازون من عطل فني.

وحسبما أفادت تقارير نشرتها الشركة على الإنترنت، فإن خدمة التخزين البسيطة 'أمازون إس3'، الخاصة بها عانت من مشكلة في إرسال واستقبال بيانات العملاء لأكثر من ثلاث ساعات ونصف.

ولم تكشف أمازون عن سبب العطل وظلت بعض تطبيقات الحوسبة السحابية الأصغر التابعة لها في أميركا الشمالية تواجه مشكلات.

وسلط النطاق الواسع للعطل، الضوء، على اعتماد الهيئات المتزايد على الحوسبة السحابية للحصول على تخزين رخيص وآمن للبيانات. وتعد شركة أمازون ويب سيرفسز أكبر شركة للحوسبة السحابية في العالم.

وذكرت شركة 'آبل'، على موقعها الإلكتروني، أنها عانت من مشكلات فيما يتعلق بمتجرها للتطبيقات وخدمة البث الموسيقي ومنتجات أخرى، وتم حلها فيما بعد. ولم تعلق الشركة المصنعة لهواتف 'آيفون' على سبب المشكلة على الفور، لكنها قالت في وقت سابق إنها تستخدم خدمة التخزين البسيطة الخاصة بأمازون في تخزين بعض منتجاتها.

وكان للعطل تأثير امتد خارج قطاع الأعمال. وقال مسؤول المعلومات في جامعة جورج تاون في رسالة للطلبة والجامعة، إن موقعا إلكترونيا لأساتذة الجامعة لتنظيم محتوى الفصول الدراسية يعتمد على خدمة الحوسبة التي تقدمها أمازون واجه 'مشكلات في الاتصال'.

وقال متحدث باسم لجنة الأوراق المالية والبورصات في الولايات المتحدة في بيان 'أبلغتنا الشركة المزودة لخدمة الحوسبة السحابية بأنها تواجه مشكلات تؤثر على تحميل صفحات الموقع الإلكتروني للجنة، وإنهم يعملون على حل المشكلات في أسرع وقت ممكن'.

وخدمة التخزين البسيطة هي مصدر كبير ومتنام للإيرادات لأمازون. وساعدت في تحويل شركة تجارة التجزئة، التي كانت في السابق معروفة فقط ببيع الكتب عبر الإنترنت، إلى منصة للتكنولوجيا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018