"التاكسي الطائر"... هذا ما تتطلع إليه شركة "أوبر" في 2020

"التاكسي الطائر"... هذا ما تتطلع إليه شركة "أوبر" في 2020
(تويتر)

تتطلع شركة 'أوبر' الآن، إلى السماء، وذلك بعدما غزت سوق سيارات الأجرة، بخدمتها المتميزة لنقل الأفراد، لتوجه أنظارها لما أسمته 'التاكسي الطائر'.

وقال جيف هولدن رئيس المنتجات في أوبر اليوم الثلاثاء، إن الشركة تتوقع إطلاق خدمة التاكسي الطائر في دالاس فورت وورث بولاية تكساس الأميركية وفي دبي بدولة الإمارات العربية بحلول العام 2020.

والتاكسي الطائر لأوبر سيكون طائرة كهربائية صغيرة تقلع وتهبط عمودياً بدون أي انبعاثات وفي هدوء يمكنها من العمل في المدن.

وسيقلص التاكسي الطائر الوقت لنقل الأفراد بين مارينا في سان فرانسيسكو إلى مدينة سان خوسيه إلى 15 دقيقة فقط بدلاً من أكثر من ساعتين بالسيارة بحسب تقديرات أوبر.

وقال هولدن إنه في المرحلة الأولى من العملية، يمكن للشركة أن تحصل رسوماً بواقع 1.32 دولار للميل من الراكب وهو أعلى قليلاً من الرسوم على المسافة المماثلة في خدمة أوبر إكس.

وفي الأجل الطويل، تتوقع أوبر أن تنخفض تكلفة استخدام التاكسي الطائر إلى أقل من تكلفة امتلاك سيارة.

وتعمل أوبر، التي تقدر قيمتها بنحو 68 مليار دولار، مع بضع شركات في مشروع التاكسي الطائر ودخلت في شراكة مع حكومة دبي وتتوقع استخدامه في نقل الركاب في الإمارة في إطار معرض وورلد إكسبو 2020.

 

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص