أمازون تتفوق على جوجل في سوق الأجهزة المنزلية الذكية

أمازون تتفوق على جوجل في سوق الأجهزة المنزلية الذكية
(pixabay)

نجحت شركة التجارة الإلكترونية "أمازون"، في التفوق على شركة "جوجل" فيما يخص الحرب الدائرة حول أجهزة المنزل الصوتية الذكية، وذلك وفقا لبيان جديد من شركة تحليلات السوق "Strategy Analytics"، حيث يشير البيان، إلى تفوق المساعد الصوتي الذكي أليكسا "Alexa" التابع لشركة أمازون على مساعد "جوجل" فيما يخص أجهزة المنزل الصوتية الذكية.

وبحسب شركة تحليلات السوق، فإن مساعد شركة أمازون المسمى "أليكسا" سوف يهيمن على سوق الأجهزة المنزلية بنسبة 68% من جميع أجهزة المنزل الصوتية الذكية بحلول نهاية الربع الرابع من عام 2017، ويشمل ذلك مختلف أجهزة "Echo" التي تصنعها شركة أمازون وغيرها من المنتجات العاملة بواسطة أليكسا والمبنية من قبل أطراف أخرى، وعلى سبيل المثال فقد أعلنت شركة "Sonos" يوم الأربعاء الماضي عن جهاز "Sonos One" العامل بواسطة "أليكسا"، والذي سوف يدعم مساعد جوجل في عام 2018، مما يجعله أول جهاز منزلي صوتي ذكي يدعم مختلف برمجيات المساعدة الصوتية الذكية.

ومن المتوقع أن تصل مبيعات أجهزة المنزل الصوتية الذكية إلى ما يقرب من 12 مليون جهاز في جميع أنحاء العالم خلال الربع الرابع من هذا العام، ليصل إجمالي مبيعات العام بأكمله إلى 24 مليون جهاز.

ويعتبر امتلاك شركة التجارة الإلكترونية لهذه الحصة السوقية غير مستغرب بتاتا، وذلك لأنها توفر مجموعة مختلفة من الأجهزة المنزلية الصوتية الذكية بنطاقات سعرية مختلفة، بما في ذلك مكبر الصوت المنزلي الذكي منخفض التكلفة "Echo Dot" الذي يكلف حوالي 35 دولار أمريكي عند توفره للبيع، بينما يتوفر جهاز "Echo" كامل الحجم بتكلفة تصل إلى 180 دولار أمريكي، كما توفر الشركة جهاز "Echo Show" الذي يحتوي على شاشة عرض مدمجة من أجل الدردشة الفيديوية، وقد قدمت الشركة للتو العديد من المنتجات الجديدة التي سوف تكون متاحة قبل نهاية العام الحالي.

وأشارت شركة "Strategy Analytics" إلى أن حصة شركة جوجل السوقية من قطاع أجهزة المنزل الصوتية الذكية سوف يشكل حوالي 24% من جميع المبيعات خلال الربع الرابع من عام 2017، وقد أصدرت جوجل مؤخراً جهاز الصوت المنزلي الذكي "Google Home Mini" بتكلفة معقولة، وقد كشفت عدة تقارير عن قيام الجهاز الجديد بالتسجيل دون وجود إذن من المستخدم، وسارعت شركة جوجل إلى إصلاح المشكلة.

ويضيف البيان، أن المنافسة بين شركات أمازون وجوجل وبايدو الصينية فيما يخص سوق الأجهزة المنزلية الصوتية الذكية سوف تستمر حتى عام 2020، ويتوقع بعدها أن تتجه الشركات الثلاث إلى التخلي عن عملية تطوير الأجهزة والعتاد إلى أطراف ثالثة في سبيل التركيز على ترخيص برمجيات المساعدة الذكية، ولم يتطرق التقرير إلى ذكر شركة آبل، والتي تستعد خلال فترة عطلة نهاية السنة لإطلاق جهازها المنزلي الصوتي الذكي المسمى "HomePod" والعامل بواسطة مساعدها الصوتي سيري "Siri".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018