"آبل" تشترط عودة "فورتنايت" إلى متجرها

"آبل" تشترط عودة "فورتنايت" إلى متجرها
(أ ب)

رفعت شركة "آبل"، الثلاثاء، دعاوى قضائية مضادة، بحق شركة "إيبك جيمز"، والتي ابتكرت لعبة "فورتنايت" تطالب فيها بتعويضات عن رسوم خسرتها على متجر التطبيقات وأضرار أخرى، وتسعى للحصول على أمر بمنع مطورة اللعبة من استخدام نظام الدفع الخاص بها داخل التطبيق.

ودخلت "آبل" و"إبيك جيمز" في معركة قانونية منذ آب/ أغسطس، عندما أطلقت مبتكرة اللعبة الشهيرة نظام الدفع الخاص بها داخل التطبيق للتحايل على ما أسمته "ممارسات ‘آبل‘ الاحتكارية".

ويشترط متجر تطبيقات آبل على مطوري الألعاب استخدام نظام الدفع الخاص بأبل ودفع عمولة 30%. وحالت
"آبل" دون استطاعة "إبيك جميز" على توزيع التحديثات أو التطبيقات الجديدة من خلال متجر "آبل" لترفع "إبيك" دعوى قضائية على "آبل" مدعية أن ممارسات متجر التطبيقات لديها تنتهك قوانين مكافحة الاحتكار.

وسمحت المحكمة لآبل بمنع إبيك من توزيع إصدارات جديدة أثناء نظر القضية، لكن الإصدار الحالي من فورتنايت لا يزال ساريا وكذلك نظام الدفع الخاص بإبيك.

وقالت آبل إنها "ستسمح بعودة فورتنايت إلى متجر تطبيقاتها إذا أزالت إبيك ميزة الدفع المباشر".

لكن إبيك رفضت، قائلة إن "الامتثال لذلك الطلب سيمثل تواطؤا مع آبل للحفاظ على احتكارها للمدفوعات داخل التطبيق على (نظام تشغيل) ‘آي.أو.إس‘”.