ظاهرة "إلنينو" تبلغ ذروتها نهاية العام

ظاهرة "إلنينو" تبلغ ذروتها نهاية العام

أعلنت هيئة الأرصاد الجوية الأسترالية، اليوم الثلاثاء، أن النماذج المناخية تشير إلى أن 'ظاهرة إلنينيو' ستبلغ ذروتها قرب نهاية العام الجاري، ثم تبدأ في التلاشي سريعا في غضون ثلاثة أشهر.

وكان المكتب قد أعلن في وقت سابق، أن ظاهرة إلنينيو ستكون الأشد منذ نحو 20 عاما.

وإلنينيو ظاهرة مناخية تتسم بدفء سطح المياه في المحيط الهادي، وتحدث كل ما يتراوح بين أربعة و12 عاما، ما قد يتمخض عن موجات جفاف وحر لافح في آسيا وشرق أفريقيا، وهطول أمطار غزيرة وفيضانات في أميركا الجنوبية.

وستجلب إلنينو أحوال طقس جافة دافئة لمعظم مناطق الساحل الشرقي لأستراليا، وستزيد من حدة أحوال تقترب من الجفاف لبعض المناطق الشمالية الشرقية للساحل.

اقرأ أيضًا| إندونيسيا: ثوران بركان سينابونج مجددًا

وفي حالة حدوث ظاهرة إلنينيو، يكون الشتاء أقل برودة من المعتاد، والأمطار أقل أيضا في فصل الربيع على شرق أستراليا، وستكون درجة الحرارة أعلى من المعتاد في النصف الجنوبي من أستراليا.

وهذه الاحوال لن تكون مواتية لزراعة القمح في أستراليا وإنتاج السكر على مستوى العالم، وهو ما قد يدعم الأسعار التي انخفضت في الأسابيع القليلة الماضية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018