اكتشاف ثلاث نجوم عملاقة في مجرتنا

اكتشاف ثلاث نجوم عملاقة في مجرتنا

اكتشفت مجموعة دولية من علماء الفلك ثلاث نجوم عملاقة في مجرة درب اللبانة التي توجد فيها مجموعتنا الشمسية يتجاوز قطر الواحدة منها 1.6 مليار كلم كما جاء في بيان صدر الاثنين لدى افتتاح مؤتمر الجمعية الاميركية لعلوم الفلك.

واعتبر فيليب ماسي الباحث في تلسكوب لويل في فلاغشتاف (اريزونا، جنوب غرب) واحد الفلكيين الذين حققوا هذا الاكتشاف انه "على قدر كبير من الاهمية" لانه يتيح التوفيق بين النظرية والملاحظة.

واوضح هذا العالم ان هذه النجوم التي يطلق عليها "العمالقة الحمر" اجسام فلكية كبيرة الكتلة تقترب من نهاية دورة حياتها مشيرا الى انها باردة جدا ومضيئة وضخمة الحجم جدا.

والنجوم الثلاث التي تعد الاكبر التي يتم اكتشافها حتى الان يزيد شعاعها 1500 مرة عن شعاع الشمس.

وهي كي.واي ساجيتاري على بعد 9800 سنة ضوئية وفي 354 سيبهي (تسعة آلاف سنة ضوئية) وكي.واي سيغني (5200 سنة ضوئية).

وعلى سبيل المقارنة فان "النجم الاحمر" العملاق الشهير "بتلجيز" في مجموعة اوريون شعاعه يزيد 650 مرة عن شعاع الشمس.

وكانت اكبر النجوم العملاقة قبل هذا الاكتشاف هي "غارنيت ستار" التي باتت الان في المرتبة الرابعة من حيث الحجم.

واشارت ايميلي ليفيسكي وهي عالمة فلك اخرى عملت على المشروع نفسه ان هذه النجوم رغم ضخامتها "بعيدة عن ان تكون الاكبر كتلة" موضحة ان كتلتها "لا تزيد سوى 25 مرة عن كتلة الشمس في حين ان اكثر النجوم العملاقة كثافة يمكن ان يعادل 150 شمسا".