لقاءات فكرية: عشرة أعوام على منفى عزمي بشارة | الناصرة

اليوم: السبت، 1/ 4/ 2017

الزمان: 09:30

المكان: فندق سانت جبرئيل - الناصرة.

 

عشرة أعوام تمر على المنفى القسري لعزمي بشارة، المفكر والقائد السياسي، بعد أن تربّصت به المؤسسة الاسرائيليّة، لتتعدى هذا الملاحقة إلى محاولة التصفية السياسيّة، بعد أن أثارت حوله تهم تتعلق بدعم المقاومة أثناء عدوان تمّوز.

أرادت اسرائيل بهذه الضربة الانتقام من بشارة ومن الحركة الوطنيّة، وتخويف الناس وجمهور المؤيّدين لخطاب يحمل مشروعًا ديمقراطيًا مناهضًا للصهيونيّة، وقوميًا يؤكد على الانتماء والحقوق القوميّة، وعلى حق الشعوب في مقاومة الاحتلال ونيل الحريّة، وينشىء جيلًا فلسطينيًا مختلفًا من الشباب المتحدي والواثق.

ورغم هذه المحاولات، اشتدت جذور التجمع الوطني الديقمراطي ضاربة في الأرض، وانتشرت طروحاته ليصبح مشروع الكثيرين، وتضاعف دور عزمي بشارة السياسي والفكري والأكاديمي، رغم المنفى.

مع مجموعة من الأكاديمين والمثقفين والنشطاء، نحتفي بعزمي بشارة من خلال قراءات ومداخلات حول مساهماته في التجربة الفكريّة والسياسيّة والكفاحيّة لفلسطيني الداخل.

لصفحة الحدث اضغط/ي هنا.

 

تعليقات Facebook