جيش الاحتلال يحتجز "مسنّات" في حواره .. والمستوطنون يسرقون الزيتون من "مسنّين" في بورين

جيش الاحتلال يحتجز "مسنّات" في حواره .. والمستوطنون يسرقون الزيتون من "مسنّين" في بورين


أقدم جنود الاحتلال على احتجاز ثلاث مواطنات مسنّات من بلدة حواره مع بعض ما قطفنه من ثمار الزيتون فيما قام المستوطنون بسرقة كميات من محاصيل الزيتون التي تم قطفها في قرية بورين.

وذكر مواطنون من بلدة حواره جنوب نابلس بأن جنود الاحتلال المتمركزين على حاجز "يتسهار" المحاذي لبلدة حواره قاموا صباح اليوم (الاثنين) باحتجاز المواطنات المسنات الثلاث وهن من عائلتي عوده وضميدي إلى جانب الحاجز، من الساعة العاشرة صباحا وحتى السابعة مساء دون أي مبرر.

وأشار المواطنون إلى أن المحتلين لم يستجيبوا لتوسلات المسنات وأصروا على ابقائهن على الحاجز دون أدنى رحمة أو شفقة.

على ذات الصعيد قام مستوطنون، اليوم الاثنين، بسرقة كميات من ثمار الزيتون بعد الاستيلاء عليه بقوة السلاح من عدد من المسنّين في أطراف قرية بورين، وذكر مواطنون بأن المستوطنين هاجموا بعض المزارعين وجميعهم من المسنين واستولوا على ما جنوه من الزيتون وانطلقوا به الى مستوطنة يتسهار المقامة على أراضي بورين وحواره وعينبوس وعوريف.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018