قرار بتعطيل شحن البضائع إلى قطاع غزة؛ واستئناف تزويد القطاع بالوقود..

قرار بتعطيل شحن البضائع إلى قطاع غزة؛ واستئناف تزويد القطاع بالوقود..

كشفت وكالة الأنباء رويترز اليوم عن خطاب صادر عن مسؤول في الجمارك الإٍسرائيلية يؤكد أن الحكومة الإسرائيلية فرضت حظرا شاملا على شحن البضائع إلى قطاع غزة في أعقاب سيطرة حركة المقاومة الإسلامية حماس عليها. وفي المقابل استأنفت شركة الوقود الإسرائيلية تزويد قطاع غزة بالوقود.

وقال مسؤول بوزارة المالية يتولى مسؤولية الجمارك للوكلاء الدوليين في الرسالة التي صدرت بتاريخ 17 يونيو حزيران "في ضوء التطورات الاخيرة في قطاع غزة واغلاق المعابر بينها وبين اسرائيل أخطركم بالتالي أنه لن يتم الافراج عن أي شحنة متجهة الى القطاع لحين اشعار آخر."

وأعلنت شركة "دور ألون"، اليوم، أنها استأنفت تزويد الوقود إلى قطاع غزة. وأوضحت الشركة أنها اضطرت لوقف تزويد الوقود يوم أمس بسبب انقطاع الاتصال مع المسؤولين الفلسطينيين في قطاع غزة.

يذكر أن محطة توليد الكهرباء في غزة لم يتوقف إمدادها بالوقود، وواصلت العمل بشكل عادي. وتزود الشركة، وهي شركة قطاع خاص، تزود قطاع غزة بمنتجات الوقود بقيمة إجمالية سنوية تصل إلى حوالي 750 مليون دولار. وتنخفض مدخولات الشركة في حال توقف الفلسطينيون عن شراء الوقود منها بـحوالي 1.5إلى 2 مليون دولا يوميا.

تشتري السلطة الفلسطينية من إسرائيل حوالي 130 طن غاز وتزود عن طريق أنابيب تحت الأرض، وما بين 50-55 مليون ليتر "بانزين" وسولار شهريا



ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018