الرئيس التونسي يُصدر أمرا مُفاجئا بسحب الجنسية من سهي عرفات وغادرت تونس بصفة نهائية الي مالطا

الرئيس التونسي يُصدر أمرا مُفاجئا بسحب الجنسية من سهي عرفات وغادرت تونس بصفة نهائية الي مالطا

قالت صحيفة القدس العربي الصادرة في لندن أن الرئيس التونسي، وفي خطوة مفاجئة لم تعرف خليفيتها، أصدر هذا الأسبوع أمرا بسحب الجنسية التونسية نهائيا من أرملة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات سهي، بعد أن كانت حصلت عليها في خريف 2006.

وأعلنت النشرة الرسمية للجمهورية التونسية المعروفة باسم الرائد الرسمي أن الأمر الرئاسي حمل عدد 1976 وصدر في آب (اغسطس) الجاري، فيما لم تُورد وسائل الإعلام التونسية النبأ.

وجاء في نص الأمر الرئاسي ما يلي: تُسحب الجنسية التونسية من السيدة سهي بنت داوود بن جبران الطويل المولودة بالقدس في 17 تموز (يوليو) 1963 المتحصلة عليها بالتجنس .

وكانت حكومة الرئيس بن علي قد منحت الجنسية التونسية إلي السيدة سهي عرفات في ايلول (سبتمبر) 2006.

ولم تُورد الحكومة التونسية أي توضيحات لأسباب أمر الرئيس بسحب الجنسية من سهي عرفات هكذا بشكل مفاجئ ولا الهدف من ذلك، لكن مصادر قانونية قالت إن سحب الجنسيّة ينجر عنه فقدان ارملة الرئيس الفلسطيني لعديد حقوقها المادية والمعنوية في تونس كمواطنة تونسية.

وعُرفت سهي الطويل عرفات بإقامتها وابنتها زهوة في تونس منذ رحيل زوجها في 2004 وبصداقتها بحرم الرئيس التونسي، ليلي الطرابلسي.

وفي 18 آب (أغسطس) 2006، كانت ارملة الرئيس الفلسطيني نفت نبأ زواجها من صهر الرئيس التونسي زين العابدين بن علي شقيق حرمه ليلي بن علي.
وقالت في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية وقتها إن ما نشر من إشاعات عن زواجي من بلحسن الطرابلسي غير صحيح علي الإطلاق .

ونقلت مصادر اعلامية معلومات عن مغادرة السيدة عرفات تونس وانتقالها للعيش في مالطا منذ أسابيع.

وأورد الإعلامي التونسي توفيق العياشي أنه قد يكون وراء قرارها الرحيل الي مالطا خلاف حاد نشب بينها وبين بعض شركائها في مشاريع لها في تونس .
لكن لا سهى عرفات ولا الحكومة التونسية علّقتا علي هذه الأنباء.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018