النائب الثاني لرئيس التشريعي الفلسطيني يعلن استقالته من منصبه..

النائب الثاني لرئيس التشريعي الفلسطيني يعلن استقالته من منصبه..

قدم حسن خريشة النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي اعتذاره للشعب الفلسطيني الذي أعطاه ثقته وتأييده، كما قدم اعتذاره لزملائه النواب المختطفين، معلنا استقالته من منصبه فى المجلس.

وقال خريشة خلال مؤتمر صحفي عقده برام الله "أعتذر لأني فشلت في تجميع الأخوة، والحفاظ على وحدة المجلس، ليلعب دورا توحيديا لإخراج شعبنا من أزمته"، موضحا أن هذه الاستقالة لن يقدمها للنواب الحاضرين ولا لمؤسستي الرئاسة أو الحكومة.

وأكد أنه لا عودة عن هذه الاستقالة "إلا بعودة المجلس التشريعي للالتئام في دورة جديدة لإخراجه من حالة الاستقطاب السياسي، وعدم طغيان السياسي على البرلماني، والالتفات إلى مصالح وهموم الناس، والأهم من ذلك الاحتفاظ على وحدة التاريخ والجغرافية الفلسطينية".

ودعا خريشة الناخبين الفلسطينيين لحماية إرادتهم والالتفاف حول خيارهم الديمقراطي، مشيرا إلى أن "الديمقراطية تغتال وأصواتكم يتم العبث بها"، داعيا الأغلبية الصامتة للخروج عن صمتها لأن هذا الصمت يساهم في الانهيار.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018