إصابة 3 جنود إسرائيليين في نابلس واعتقال 10 فلسطينيين في الضفة..

إصابة 3 جنود إسرائيليين في نابلس واعتقال 10 فلسطينيين في الضفة..

اصيب فجر اليوم ثلاثة جنود اثناء توغل في مخيم العين في نابلس في حين اعتقل جيش الاحتلال عشرة مواطنين ونقلهم الى جهة غير معلومة.

فقد اعلنت مصادرالاحتلال فجر اليوم عن اصابة ثلاثة من جنوده بعد مواجهات مسلحة بين شبان المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال اثناء توغلها داخل احياء مدينة نابلس والمخيمات المحيطة حيث اكد شهود العيان عن مواجهات شهدها مخيم العين لم يشهد مثلها منذ فترة اذ اقتحمت قوات الاحتلال العديد من المنازل واجبرت الكان على الخروج بالعراء ويذكر ان مخيم العين يتعرض لحملة احتلالية رسة من قبل جيش الاحتلال كان اخرها استشهاد الشهيد ناصر مبروك من كتائب ابو علي مصطفى قبل يومين.

في سياق متصل اعتقلت قوات الاحتلال اربعة مواطنين من محافظة الخليل بعد توغلات طالت المدينة وعدة بلدات مجاورة ونقلتهم الى جهة غير معلومة بحجة انهم مطلوبين لاجهزتها في حين اعتقلت ثلاثة اخرين في محيط مدينة رام الله

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت ثلاثة مواطنين في اماكن متفرقة من محافظات شمال الضفة بعد توغلات احتلالية طالت عددا من البلدات والقرى الفلسطينية في شمال الضفة.

يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت يوم أمس أكثر من 40 فلسطينيا في مناطق مختلفة من الضفة الغربية.
وقال بيان لكتائب الشهيد أبو علي مصطفى التابعة للجبهة الشعبية إن "مجموعة مشتركة من كتائب الشهيد أبو علي مصطفى لواء الشهيد( بشار حنني ) وكتائب الشهيد عز الدين القسام، تمكنت من نصب كمين محكم لدورية صهيونية في مخيم العين في نابلس وقد تمكن أبطالنا من تفجير عدة عبوات ناسفة وإمطار الدورية بوابل من النيران والاشتباك معها بالأسلحة الرشاشة والقنابل وذلك فجر اليوم الخميس 23/8/2007 وقد اعترف العدو بالهجوم واعترف بإصابة ثلاثة جنود ويأتي هذا الهجوم المشترك على قوات الاحتلال كرداً أولياً على اغتيال قائد كتائب الشهيد أبو علي مصطفى الشهيد البطل الفارس ناصر مبروك ".