وزارة الصحة في الحكومة المقالة في غزة تطالب بتوفير الوقود لسيارات الإسعاف..

وزارة الصحة في الحكومة المقالة في غزة تطالب بتوفير الوقود لسيارات الإسعاف..

طالبت وزارة الصحة في الحكومة المقالة، بضرورة السماح بتوفير وإدخال الوقود إلى قطاع غزة، مبينة أن وقفه يعني توقف سيارات الإسعاف عن نقل الجرحى والمصابين، وأن ذلك يعرض حياة المصابين لخطر حقيقي.

وقالت الوزارة في بيان لها "إن عربات البهائم هي من نقلت المصابين في مجزرة بيت حانون للمستشفيات نتيجة توقف سيارات الإسعاف عن نقل الجرحى والمصابين وجثامين الشهداء، بسبب نفاد الوقود".

واعتبرت قيام العربات بنقل المصابين "مشهداً يجسد خطورة ما يتعرض له المواطنون في قطاع غزة نتيجة الحصار الإسرائيلي الخانق المفروض علي القطاع.

وأدانت الوزارة المجزرة التي قامت بها قوات الاحتلال الاسرائيلي والتي "سجل فيها أطفال فلسطين بدمائهم صرخة غضب في وجه الأمة الصامتة عن ذبح الأطفال"، مؤكدة على أن استمرار هذا الصمت سيؤدي إلى جرائم أخرى ضد ابناء الشب الفلسطيني.

وطالبت بضرورة التدخل الفوري والسريع لإنقاذ الأطفال والنساء من الموت على أيدي آلة الحرب الإسرائيلي ووقف المجازر بحق الشعب الفلسطيني.

كما دعت منظمات المجتمع الدولي ومنظمات الصحة وحقوق الإنسان وكل الأحرار والشرفاء إلى الضغط علي الاحتلال الاسرائيلي لوقف شلال الدم النازف من أجساد الأطفال والنساء والجرحي من ابناء الشعب الفلسطيني؛ معتبرة السكوت عن هذه الجرائم التي يقوم بها الاحتلال مهزلة بحق الإنسانية في عصر الحضارة والمدنية.