مركز فلسطين للدراسات ينظم في غزة مؤتمرا شعبيا تضامنا مع أهالي عكا

مركز فلسطين للدراسات ينظم في غزة مؤتمرا شعبيا تضامنا مع أهالي عكا

ينظم مركز فلسطين للدراسات والبحوث اليوم، الأحد مؤتمره الشعبي الثاني تضامنا مع أهالي مدينة عكا، والذين يتعرضون لهجمة شرسة من قبل المستوطنين المتطرفين تهدف لترحيلهم من أرضهم، بمباركة من الحاخامات الفاشيين.

ويقام المؤتمر في قاعة مركز رشاد الشوا بغزة في تمام الساعة 12 من بعد ظهر غد، حيث يتخلل المؤتمر كلمات ومداخلات لعدد من قادة الفصائل الفلسطينية ومثقفين وأساتذة جامعات.

ويتعرض أهالي عكا منذ يومين لهجمة شرسة من قبل المستوطنين المتطرفين، حيث شهدت المدينة مواجهات عنيفة دافع خلالها السكان العرب عن أملاكهم وأعراضهم ضد اعتداءات قطعان الفاشيين.

وصرح محمد الحرازين المشرف على المؤتمر والإداري في مركز فلسطين للدراسات، أن هذا المؤتمر "يأتي تضامنا مع أهالي عكا، والتي تعتبر جزءا لا يتجزأ من فلسطين التاريخية، منوها إلى ضرورة الاهتمام بهذا الموضوع على أساس أن فلسطين كل فلسطين تعاني الاحتلال الإسرائيلي المقيت".

وقال: عكا مثل أي جزء من فلسطين، فهي لا تختلف عن القدس وغزة، أو رام الله أو الخليل، والوطن كله يعاني نفس الآفة، وهي الاحتلال، فمن الواجب على هذا الجسد الواحد أن يتداعي لشكوى أي عضو فيه".

ودعا كافة أبناء الشعب الفلسطيني لهبة جماهيرية عارمة تساند أهلنا في عكا، وتقدم لهم يد العون والمؤازرة.