دعوة لأساتذة جامعات لتجهيز سفينة لنقل طلبة قطاع غزة المحاصرين..

دعوة لأساتذة جامعات لتجهيز سفينة لنقل طلبة قطاع غزة المحاصرين..

دعا الدكتور تاكس بوليتس – الأمين العام لاتحاد الجامعات اليونانية، والدكتور تاسوس كوراكيس – الأستاذ المشارك بجامعة أرسطو اليونانية، أساتذة الجامعات في اليونان والدول الأوروبية لتجهيز سفينة لكسر الحصار عن قطاع غزة تقوم بنقل الطلبة العالقين إلى أماكن دراستهم في دول العالم.

وكان الأكاديميان قد وجها رسالة مفتوحة إلى أستاذه الجامعات اليونانية تطرقت إلى مشكلة الطلبة العالقين في قطاع غزة، والذين حالت ظروف الحصار المفروض على القطاع من التحاقهم بجامعاتهم في الخارج بعد أن قدم بعضهم إلى القطاع لزيارة ذويهم، وحصل بعضهم على قبول ومنح دراسية في العديد من الجامعات الأوروبية والعربية.

كما دعا الأكاديميان في رسالتهم زملاءهم في الجامعات اليونانية إلى توجيه دعوات رسمية لأساتذة الجامعة الإسلامية للمشاركة في المؤتمرات الدولية التي تنظمها المؤسسات اليونانية، إلى جانب تشجيع إجراء البحوث المشتركة، وتقديم المنح الدراسية للطلبة.

وعبرت الرسالة عن قناعة المجتمع الأكاديمي في اليونان بوجود زملاء لهم في الجامعة الإسلامية وطلبة في قطاع غزة يستحقون الدعم.

وتناولت الرسالة الآثار التي أفرزها الحصار المفروض على قطاع غزة، والذي أخر وصول الأجهزة العلمية، وعرقل تنقل الأكاديميين للمشاركة في مؤتمرات أكاديمية دولية، كما حظر وصول أكاديميين من الخارج للمشاركة في المؤتمرات العلمية التي تعقدها الجامعة.

يذكر أن ما يقارب من 600 طالب جامعي لا يزالون عالقين في قطاع غزة بانتظار سماح الحكومة المصرية بفتح معبر رفح وتمكينهم من الالتحاق بجامعاتهم في الخارج .