ألإحتلال يباشر في ضخ السولار للقطاع يكفي لـ 12 ساعة

ألإحتلال يباشر في ضخ السولار للقطاع يكفي لـ 12 ساعة

أكد "حاتم عويضة" مدير مكتب وزير الاقتصاد الفلسطيني أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي بدأت بضخ كميات من السولار الصناعي اللازم لتشغيل محطة الكهرباء الوحيدة في قطاع غزة.

وقال عويضة " قامت سلطات الاحتلال الإسرائيلي بضخ 230 ألف لتر من الوقود الصناعي، منوها إلى أن سلطات الاحتلال لا تزال تواصل الضخ إلى الجانب الفلسطيني، مضيفاَ أن الكمية المضخة لا تكفي سوى لـ (12) ساعة تقريباَ.

وبخصوص معابر القطاع التجارية أوضح عويضة أن سلطات الاحتلال سمحت بعبور 50 شاحنة من معبر كرم أبو سالم محملة بالبضائع والألبان.

من جهته أكد كنعان عبيد نائب رئيس سلطة الطاقة في قطاع غزة، أن كمية الوقود الصناعي التي سمحت قوات الاحتلال بإدخالها اليوم الاثنين الى قطاع غزة ضئيلة جداً ولا تكفي لتشغيل المحطة، التي تعتبر المصدر الرئيسي للكهرباء في قطاع غزة.

وقال عبيد في تصريحات صحفية اليوم الاثنين، إن سلطات الاحتلال فتحت معبر "نحال عوز" شرق غزة وسمحت بإدخال كميات قليلة جداً من السولار الصناعي، مشيراً إلى أنهم لا يستطيعون أن يبنوا على وعود من الاحتلال.

وأشار إلى أنه لا يمكن حتى الآن تشغيل المحطة نظراً لقلة الكمية التي سمحت قوات الاحتلال بإدخالها، مبيناً أنه لن يتم تشغيل المحطة حتى تدخل كمية الوقود الكافية لتشغيلها.

وأكد أن استمرار انقطاع التيار الكهربائي ينذر بكارثة إنسانية حيث أن حياة عشرات المرضى والأطفال أصبحت في خطر، حيث ينتظرون الموت البطيء في المستشفيات بسبب نقص الأجهزة والتي تعمل على الكهرباء ولا تتمكن المولدات الاحتياطية من تشغيلها.

وطالب عبيد، المجتمع الدولي والعالم العربي والإسلامي بالتدخل الفوري لوقف تلك الكارثة قبل وقوعها والضغط على الاحتلال لفتح المعابر وإدخال الوقود اللازم لتشغيل محطة الكهرباء.