هل سيزور محمود عباس قطاع غزة؟

هل سيزور محمود عباس قطاع غزة؟

أكدت حركة حماس اليوم الأحد، إن قطاع غزة مسرحاً لكافة أبناء الشعب الفلسطيني حتى للرئيس المنتهية ولايته"، إلا من ثبت تورطه بارتكاب جرائم.

وقال الدكتور إسماعيل رضوان القيادي في رضوان "أن الإشكالية تتمثل في الانقسام الحاصل بين الفلسطينيين وليست في زيارة رئيس السلطة الفلسطينية لقطاع غزة أو عدمها .

وبين رضوان أن الحوار الوطني هو الأساس لتحقيق الوحدة الوطنية ورفض الضغوط الخارجية والإملاءات التي تمارس على الفلسطينيين.

وحول ما إذا كان حل الإشكالية متعلق بزيارة عباس لغزة قال" على الأخوة في حركة فتح إدراك أن التمسك بالثوابت الوطنية والمقاومة أفضل بكثير من الرهان على المفاوضات العبثية أو الخضوع لهذه الإملاءات".

رضوان أعرب عن أمله أن يكون هناك تحقيق للوحدة واللحمة الوطنية لأبناء الشعب الفلسطيني دون ضغوط خارجية.

وكان موقع "تيك ديبكا" الإستخباراتي قد ذكر وفقاً لمصادر وصفها بالخاصة بأن الرئيس المصري حسني مبارك ووزير المخابرات المصرية عمر سليمان قال لرئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن خلال زياراته الأخيرة للقاهرة بأن تردده بالتوجه إلى غزة والتفاوض مع حماس وجهاً لوجه سيجعل الرئيس الأميركي باراك أوباما لا ينجح في تحريك أي قضية في الموضوع الفلسطيني.

وحسب الموقع فإن مبارك حث أبو مازن بالذهاب إلى غزة بسيارتك المصفحة والإعلان بأنه ذاهب إلي غزة التي هي جزء من أراضي السلطة الفلسطينية تقع تحت سيطرتك وانك وصلت إلي غزة للتفاوض مع قيادة حماس المحلية.

وأضاف مبارك قائلاً لأبي مازن " صدقني بأن لا أحد في غزة سيحاول المساس بك بل ستجد قادة حماس يستقبلونك بوجوه مبتسمة".