مسؤول في «حماس» لـ«الحياة»: كارتر حمل رسالة هنية إلى أوباما

مسؤول في «حماس» لـ«الحياة»: كارتر حمل رسالة هنية إلى أوباما

كشف مسؤول في حركة «حماس» لـ «الحياة» أن الرئيس الأميركي السابق جيمي كارتر هو الذي نقل رسالة رئيس الحكومة المقالة في غزة إسماعيل هنية إلى الرئيس باراك أوباما.

واوضح المسؤول: «عقب انتهاء حرب غزة، جاء كارتر وزار غزة، وخلال محادثاته معنا طلب منا إرسال رسالة إلى الرئيس الأميركي لتوضح مواقف الحركة»، لافتاً إلى أن الرسالة التي كتبها مستشارو هنية إلى أوباما جاءت استجابة لمبادرة كارتر واستعداده لنقل الرسالة». لكن المسؤول لم يفصح ان كان أوباما تلقى الرسالة فعلاً، وما هي ردود الأفعال عليها.

وعن مضمون الرسالة، أجاب المسؤول: «كانت رسالة عامة تم فيها توضيح مواقف الحركة في خطوط عريضة»، نافياً أن تكون الرسالة تناولت المسار السياسي، وقال: «لم تتطرق الرسالة إلى الشأن السياسي المتعلق بالتسوية، فنحن حركة وطنية ومقاومة وطنية نهجها إسلامي تهدف الى تحرير وطنها الفلسطيني من الاحتلال».

غير ان مستشار رئيس الحكومة المقالة احمد يوسف قال ان الحكومة حمّلت كارتر رسائل شفوية، وان رسالتين مكتوبتين وجهتا الى اوباما عبر شخصيات سياسية ذات وزن زارت القطاع عقب حرب غزة، إحداهما عقب تصريحات اوباما في انقرة، والثانية بعد خطابه في القاهرة.