فتح: نديم انجاص عميل للشاباك ويعيش تحت حمايته في مدينة تل أبيب

فتح: نديم انجاص عميل للشاباك ويعيش تحت حمايته في مدينة تل أبيب

أكدت حركة فتح، في بيان لها صادر عن مفوضية الإعلام والثقافة أنه بحسب المعلومات المتوفرة حول مهاجم السفارة التركية في تل أبيب، الثلاثاء، فإن نديم انجاص هو عميل للشاباك وأحد رجال المافيا وتجار المخدرات، وأنه يقيم في تل أبيب تحت حمايتها.

كما أكدت " فتح" في بيانها أن نديم انجاص (35 عاما) كان قد هاجم السفارة البريطانية قبل أربع سنوات، ومعروف بتعاطيه للمخدرات وارتباطاته مع المافيا الإسرائيلية.

كما طالبت الحركة وسائل الإعلام توخي الدقة والحذر قبل نشر المعلومات التي تلمح إلى علاقة انجاص بأي من الفصائل الوطنية، وعدم الانجرار وراء مؤامرة ودعاية إسرائيلية تهدف لضرب العلاقة المتينة الرابطة بين الشعبين التركي والفلسطيني، وحذرت من عمليات إجرامية تنسب لفلسطينيين لكنها في واقع الأمر مدبرة ومخططة في مكاتب أجهزة الأمن الإسرائيلية.

واعتبرت الحركة العملية "إحدى سقطات أجهزة الأمن الإسرائيلية المفضوحة في السنوات ألأخيرة والتي لا يمكن أن تنطلي على شعبنا الذي أصبح واعيا ومدركا لأبعاد هذه العمليات الإجرامية".

وأكدت أن "عمق العلاقة بين الشعبين الفلسطيني والتركي والقيادتين التركية والفلسطينية راسخة وأقوى من أن توهنها عملية سخيفة خطط لها الشاباك ونفذها عميل صغير" بحسب البيان.