مواجهات في سلوان في القدس المحتلة وحملة اعتقالات واسعة..

مواجهات في سلوان في القدس المحتلة وحملة اعتقالات واسعة..

اندلعت، فجر اليوم، الإثنين، مواجهات في سلوان جنوب القدس المحتلة، بين قوات الاحتلال الإسرائيلي وسكان الحي، على أثر حملة المداهمات والاعتقالات التي بدأت تشنها القوات الإسرائيلية في ساعات الفجر الأولى.

فقد داهمت شرطة ومخابرات وجيش الاحتلال عدة أحياء، وقامت بحملة اعتقالات تركزت في وادي حلوة والبستان، وذلك على خلفية المواجهات التي وقعت الخميس الماضي حول مسجد عين سلوان.

وعرف من بين المعتقلين الناشطة المقدسية سعاد أبو رموز، وشقيقها جواد أبو رموز من أحياء بطن الهوى والبستان، ومؤذن وحارس مسجد عين سلوان آدم سمرين 68 عاماً، والأخوان فادي ونور صيام (28 و20 عاماً) على التوالي. وترك استدعاء للاخ الثالث حمزة صيام (16 عاماً) ليحضر مع والده إلى قسم الشرطة الساعة الثامنة صباحاً.

وكانت قد وقعت، الخميس الماضي، مواجهات عنيفة بين أهالي سلوان، وبين المستوطنين وقوات الاحتلال.

وقد اندلعت المواجهات بعد أن حاول المستوطنون اقتحام المسجد في سلوان، وعندها تصدى لهم الأهالي، وقاموا برشقهم بالحجارة، وأحرقوا مركبتين للمستوطنين، كما أوقعوا أضرارا لمركبات أخرى، وعندها اضطر المستوطنون إلى الهروب من المكان وهم يطلقون النيران عشوائيا.

وفي أعقاب المواجهات مع المستوطنين هرعت قوات الاحتلال إلى المنطقة، وبدأت بإطلاق العيارات المعدنية المغلفة بالمطاط والغاز المسيل للدموع.

وادعت مصادر إسرائيلية أن عشرات الشبان الفلسطينيين قاموا برشق قوات الاحتلال بالحجارة والزجاجات الحارقة، وعندها اضطرت شرطة ما يسمى بـ"حرس الحدود" إلى تفريقهم بالقوة.

وأضافت المصادر ذاتها أن الشبان هاجموا طواقم الإطفاء. كما نقلت عن ناطق بلسان طواقم الإطفاء قوله إن الفلسطينيين قاموا بإحراق 4 مركبات ودراجتين ناريتين وموقع حراسة.