إصابة مواطنة من روجيب برصاص الاحتلال وهدم منزلها

إصابة مواطنة من روجيب برصاص الاحتلال وهدم منزلها

أفاد مراسلنا رومل شحرور السويطي ان مواطنة فلسطينية مسنّة من قرية روجيب أصيبت صباح اليوم برصاص جنود الاحتلال الذين قاموا بهدم منزل مهجور يعود لأسرتها، فيما قام المحتلون بسرقة لوحات تسجيل لعدد من سيارات المواطنين في بلدة حواره المحاصرة إلى جانب استمرار الإجراءات الإسرائيلية القمعية على جميع الحواجز الاحتلالية حول منطقة نابلس.

وأوضح مواطنون من قرية روجيب شرقي نابلس أن جنود الاحتلال المتمركزين على جبل الطور المشرف على القرية أطلقوا الرصاص صوب منزل المواطن عزيز جبر ما أدى إلى إصابة زوجته نعمة محمود الشايب 60 عاما برصاصة في فخذها وتم نقلها إلى أحد مشافي نابلس لتلقي العلاج.

وأضاف المواطنون بأن المحتلون قاموا فجر اليوم بهدم منزل مهجور للمواطن جبر دون إبداء الأسباب .
وفي بلدة حواره أكد مواطنون بأن مجموعة من جنود الاحتلال وعناصر ما يسمى بحرس الحدود قاموا فجر اليوم بسرقة لوحات تسجيل عدد من السيارات المتوقفة أمام منازل أصحابها وعرف منهم المواطنين محمود شحاده وشقيقه موسى والمواطن محمد ضميدي.

وأعرب العديد من سكان البلدة عن استيائهم من تكرار عمليات السرقة التي يقوم بها جنود الاحتلال والمستوطنين في حواره مستغلين عدم تمكن المواطنين من الخروج من منازلهم بسبب التواجد المكثف لقوات الاحتلال في البلدة .

وعلى الحواجز الاحتلالية المنتشرة حول نابلس والقرى المجاورة استمر جنود الاحتلال في إجراءاتهم القمعية بحق المواطنين دون تفريق بين كبير وصغير أو سليم ومريض كما اعتقلوا العديد من الشبان واحتجزوا العشرات تحت أشعة الشمس بحجة التدقيق في الهويات.