إصابة نشيطين من الأجانب المتضامنين مع شعبنا بنيران قوات الاحتلال في نابلس

إصابة نشيطين من الأجانب المتضامنين مع شعبنا بنيران قوات الاحتلال في نابلس


اسفرت الاعتداءات الاسرائيلية مساء يوم امس الجمعة على مواطني مخيم بلاطة عن اصابة اثنين من النشطاء الأجانب المتضامنين مع شعبنا وهما: الأمريكي مارك توماس تورمار (24 عاماً)، أصيب بعيار ناري في قدمه اليسرى، والأسترالي جوش وليم تالف (24 عاماً) اصيب بشظية في الفخذ.

وكان مخيم بلاطه قد شهد يوم امس مواجهات ضارية بين المواطنيين العزل و قوة عسكرية إسرائيلية، حاولت اقتحام المخيم من أطرافه الشمالية، وسط وابل كثيف من إطلاق النار العشوائي باتجاه منازل المواطنين.

وذكرت مصادر " عرب 48 " بأن إطلاق النار الكثيف من جانب قوات الاحتلال تسبب في انقطاع التيار الكهربائي عن المخيم..