إطلاق 5 صواريخ باتجاه إسرائيل، وإصابة فلسطينيين في قصف احتلالي

إطلاق 5 صواريخ باتجاه إسرائيل، وإصابة فلسطينيين في قصف احتلالي

قالت مصادر إسرائيلية أن 5 صواريخ قسام قد أطلقت الليلة الماضية وصباح اليوم من قطاع غزة باتجاه إسرائيل، وذلك رداً على قيام قوات الإحتلال باغتيال 4 فلسطينيين، بينهم امرأتان وطفل، في قطاع غزة مساء أمس.

وجاء أن أحد هذه الصواريخ قد سقطت في مدرسة في بلدة "سديروت"، وأصاب غرفة دراسية إلا أنها كانت خالية من التلاميذ.

كما سقط صاروخان آخران في منطقة مفتوحة في محيط "سديروت" ولم تقع أية أضرار. وسقط الصاروخ الرابع بالقرب من مفرق "غبيم" حيث أصيب امرأتان بحالة من الهلع، أما الصاروخ الخامس فقد أطلق باتجاه حاجز "إيرز" وسقط في مناطق السلطة، بحسب المصادر الإسرائيلية.

كما أشارت إلى إطلاق صاروخين يوم أمس من شمال قطاع غزة، الأول سقط في البحر، في حين سقط الثاني في منطقة مفتوحة جنوب عسقلان، ولم تقع أية إصابات مادية أو بشرية.

يشار إلى أن قوات الإحتلال أطلقت نيران مدفعيتها بكثافة باتجاه شمال قطاع غزة، بحيث أطلق نهار أمس ما يزيد عن مائة قذيفة.

وكانت قد أفادت مصادر طبية فلسطينية أن طفلاً فلسطينياً أصيب جراء تعرضه لشظايا القذائف التي أطلقتها قوات الاحتلال على منطقة الشغف شرقي حي الشجاعية بمدينة غزة.

كما جاء أن شاباً فلسطينياً (17 عاماً) قد أصيب بجروح خطيرة في القصف المدفعي على بلدة بيت حانون شمال شرق قطاع غزة.

وفي السياق ذاته، أفادت مصادر فلسطينية أن المدفعية الإحتلالية المنصوبة على طول الحدود الشمالية والشرقية لقطاع غزة، أطلقت عدة قذائف تجاه المناطق الفلسطينية ما أدى إلى إصابة فلسطيني بجراح.

وقالت مصادر طبية فلسطينية إن فؤاد المصري 18 عاما أصيب بشظايا في البطن، ونقل إلى احد المشافى شمال القطاع حيث وصفت المصادر الطبية حالته بالمتوسطة.

من جهتها أعلنت كتائب شهداء الأقصى الذراع المسلح لحركة فتح لحركة فتح عن البدء في عملية أطلقت عليها "أبابيل" لقصف البلدات والتجمعات الإسرائيلية بمئات الصواريخ، ردا على تصاعد ما وصفته بالجرائم الإسرائيلية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقال بيان للكتائب " بدأت العملية العسكرية أبابيل والتي ستمطر المستوطنات الإسرائيلية بمئات من صواريخ نوع أقصى 101 متوسط المدى وأقصى 103 المطور البعيد المدى" على حد قول البيان.

ودعا البيان كافة القوى الفلسطينية المسلحة للمشاركة في العملية الجديدة وأن يصعدوا من عملياتهم " لشل العدو وفكره وإفشال مخططاته التوسعية".

وأعلن البيان على أن مجموعات تابعة لشهداء الأقصى أطلقت اليوم عشرة صواريخ من نوع أقصى باتجاه بلدة سديروت المحاذية للحدود الشمالية لقطاع غزة.

كما اعلنت سرايا القدس الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي مسؤوليتها عن إطلاق أربعة صواريخ من طراز قدس 3 المطور على بلدة سديروت، موضحة أن إسرائيل اعترفت بوقوع إصابات.

وقالت السرايا إن هذه العملية هي الرد الأولي فقط على اغتيال احد قادتها محمد الدحدوح أمس السبت.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018