ابو مازن ينتظر رد حماس على طلب اعلان الهدنة

ابو مازن ينتظر رد حماس على طلب اعلان الهدنة

قال وزير الشؤون الخارجية الفلسطينية، نبيل شعث، انه من المحتمل استئناف الحوار بين الفصائل الفلسطينية فى مدينة غزة بدلاً من القاهرة. واوضح شعث فى تصريح خاص ان رئيس الوزراء الفلسطيني، محمود عباس - ابو مازن، ينتظر رد حركة المقاومة الاسلامية حماس على طلب التزامها بالهدنة، خاصة في ضوء قرار الحكومة الاسرئايلية المتعلق بـ"تبني" خارطة الطريق..

وكان ابو مازن قد التقى قادة حركة حماس فى مكتبه بمدينة غزة، يوم الخميس الماضى، فى محاولة للاتفاق معهم على اعلان الهدنة لمدة عام. ولم تكن اسرائيل قد اعلنت في حينه موافقتها على خطة الطريق . وقد فشل ابو مازن فى حينه بالتوصل الى اتفاق مع حركة حماس، التي واصلت تنفيذ العمليات في اليوم التالي للاجتماع.

وقد اعلنت حركة حماس موافقتها على وقف قتل المدنيين الاسرائيليين ولكن وفق شروط، وهى وقف الاغتيالات ووقف قتل المدنيين واطلاق سراح المعتقليين والانسحاب من الاراضى الفلسطينية المحتلة .

وفى هذا السياق قال شعث ان حركة حماس تعرف ان المطلوب وقف اطلاق شامل للنيران وليس وقف اطلاق نار مشروط حتى لا نترك ذريعة لاسرائيل .

واعرب شعث عن تفاؤله بموافقة كافة فصائل المقاومة الفلسطينية على الالتزام بوقف اطلاق النار الشامل بعد ان توقف اسرائيل من جانبها كل العمليات العسكرية.