استشهاد إثنين من عناصر لجان المقاومة الشعبية وإصابة 4 مدنيين فلسطينيين بجراح متوسطة وخطيرة في قطاع غزة..

استشهاد إثنين من عناصر لجان المقاومة الشعبية وإصابة 4 مدنيين فلسطينيين بجراح متوسطة وخطيرة في قطاع غزة..

أعلنت مصادر فلسطينية عن استشهاد فلسطينيين إثنين وإصابة 4 آخرين في قصف احتلالي استهدف سيارة مدنية قرب منطقة شعشاعة شرق مخيم جباليا شمال قطاع غزة.

وقالت مصادر طبية فلسطينية أن الشهيدين هما عماد محمد عسلية (26 عاماً)، أما الشهيد الثاني فهو مجدي حماد (24 عاماً)، وكلاهما من عناصر ألوية الناصر صلاح الدين الذراع المسلح للجان المقاومة الشعبية، وقد وصل إلى المستشفى جثة متفحمة، فيما وصفت المصادر إصابة الأربعة الآخرين بأنها ما بين متوسطة وخطيرة.

وقال شهود عيان إن طائرة احتلالية أطلقت صاروخا على الأقل تجاه سيارة في مخيم جباليا، ما أدى إلى تدميرها بالكامل واستشهاد من كان فيها، وإصابة أربعة مدنيين فلسطينيين من المارة .

ومن جهتها اعترفت المصادر الإسرائيلية أن جيش الإحتلال أقدم على اغتيال عماد عسلية، أحد الناشطين في لجان المقاومة الشعبية في قطاع غزة.

وزعم الناطق باسم جيش الاحتلال أن المستهدف من هذه الغارة هو مجدي حماد ، وتنسب له تنفيذ عمليات عسكرية بالقرب من معبر المنطار (كارني) وهو خبير في تصنيع الصواريخ والمتفجرات وإطلاقها.

ومن جهتها توعدت لجان المقاومة الشعبية إسرائيل بالرد على عملية اغتيال كوادرها بقطاع غزة.

وقالت إن هذه العملية لن تثني المقاومة الفلسطينية، مشيرة في نفس الوقت إلى أن عمليات إطلاق الصواريخ على المواقع والبلدات الإسرائيلية ستستمر.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018