استشهاد الفلسطيني ايمن راتب بنيران قوات الاحتلال الاسرائيلي في رام الله

استشهاد الفلسطيني ايمن راتب  بنيران قوات الاحتلال الاسرائيلي في رام الله

استشهد في مدينة رام الله بالضفة الغربية، الليلة، أحد عناصر كتائب شهداء الأقصى، الجناح العسكري لحركة "فتح".

وكانت وحدة خاصة من الوحدات العاملة من قوات الاحتلال الإسرائيلي، اقتحمت منطقة رام الله التحتا، وسط إطلاق كثيف لنيران أسلحتها الرشاشة، مما أدى إلى استشهاد الشاب أيمن راتب.

وأفادت مصادر أمنية ومحلية متطابقة، أن المواطنين اكتشفوا أمر الوحدة الخاصة، وهاجموها بالحجارة، هرعت بعدها عشرات الآليات العسكرية الإسرائيلية إلى المنطقة وأغلقتها لتأمين إخراج القوة الخاصة من المكان، ومنعت سيارات الإسعاف من نقل المصاب إلى المشفى وبقي ينزف حتى لفظ أنفاسه.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018