استشهاد مقدسية بعد تلقيها ضربة على رأسها من قبل أحد جنود الإحتلال..

استشهاد مقدسية بعد تلقيها ضربة على رأسها من قبل أحد جنود الإحتلال..

استشهدت الليلة الماضية، في مستشفى المقاصد الخيرية في القدس، المواطنة يسرى محمد عبد الرحمن الرجبي 60 عاما من سكان بيت حنينا، متأثرة بضربة على الرأس تلقتها من احد الجنود الاسرائيلين خلال أحداث المسجد الأقصى المبارك قبل أسبوعين.

وجاء أن السيدة الرجبي فقدت الوعي بعد تعرضها للضرب ومكثت في المستشفى في غرفة العناية المكثفة إلى حين استشهدت الليلة الماضية.

وكانت الشهيدة الرجبي قد حاولت خلال تظاهرة الاحتجاج على الحفريات الإسرائيلية في تل باب المغاربة تخليص شاب من أيدي الشرطة الاحتلالية الإسرائيلية فعاجلها احد الجنود بضربة على رأسها أفقدتها وعيها إلى حين استشهادها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018