الرنتيسي لصحيفة هآرتس: نهاية الصراع تكون اذا تخلت إسرائيل عن سياستها بشكل جذري

الرنتيسي لصحيفة هآرتس: نهاية الصراع تكون اذا تخلت إسرائيل عن سياستها بشكل جذري

قال د. عبد العزيز رنتيسي لصحيفة هآرتس ان نهاية الصراع ستكون عندما تتخلى إسرائيل عن سياستها بشكل جذري. كما قال ان الفلسطينيون لن يدخلوا حربا أهلية مهما كان الأمر.

وقد جائت أقوال الرنتيسي هذه في مقابلة اجرتها معه صحيفة هآرتس اليوم في بيته في غزة وسوف تنشر غدا الخميس.

وفي رده على سؤال حول الحل قال الرنتيسي انه اذا قامت إسرائيل بتغيير سياستها بشكل جذري وانسحبت الى حدود ارابع من حزيران 1967 وتم اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، فعندها ستكون نهاية للصراع.

ولم ينفي الرنتيسي خلال المقابلة امكانية التوصل الى هدنة. وقال في هذا السياق انه حتى اذا فشلت مساعي أبو مازن للتوصل الى هدنة فان الفصائل الفلسطينية لن تصل الى وضع الدخول في حرب أهلية.

كما عاد وأكد الرنتيسي ان حركته تدرس المقترحات المصرية بشأن تهدئة الأوضاع مسألة الهدنة. وأشار الى مواصلة المقاومة ضد الاحتلال لكنه لم ينفي امكانية التوصل الى اتفاقية لوقف الاقتتال بشروط معينة.