بيتر هانسن المفوض العام لوكالة غوث اللاجئين يدين الاعتداءات الإسرائلية على مؤسسات الوكالة

بيتر هانسن المفوض العام لوكالة غوث اللاجئين يدين الاعتداءات الإسرائلية على مؤسسات الوكالة



ادان مفوض عام وكالة غوث اللاجئين (الانروا) فى الاراضى الفلسطينية، بيتر هانسن، بشدة الاعتداءات الاسرائيلية على المؤسسات التى ترعاها وكالة الغوث الدولية للاجئين.

كما ادان هانسن اصابة الطفلة الفلسطينية هدى نعيم درويش (11 عاما) برصاصة فى الرأس، أثناء تواجدها على مقعد الدراسة فى احدى المدارس التابعة لوكالة الغوث الدولية للاجئين الفلسطينين فى مدينة خانيونس أمس جراء قصف اسرائيلى عشوائى على المنطقة.

وقال هانسن الذى كان فى زيارة الى مستشفى دار الشفاء بمدينة غزة لزيارة الطلفة هدى التى تعانى الآن من مرحلة الموت السريرى جراء اصابتها الصعبة فى الرأس ان وكالة الغوث ستقوم بارسال احتجاج عاجل لدى اسرائيل لاستهدافها المؤسسات التابعة لوكالة الغوث فى المناطق الفلسطينية.

واعتبر هانسن اصابة الطفلة الفلسطينية وهى على مقعد الدراسة بانه جريمة، موضحا ان الانروا تقوم يشكل دائم بكتابة تقارير ترسلها للامين العام للام المتحدة السيد كوفى عنان توضح مجريات الامور فى الاراضى الفلسطينية.

وكانت عدد من المؤسسات التابعة لوكالة الغوث الدولية فى الاراضى الفلسطينية قد تعرضت لعدوان من قبل القوات الاسرئيلية كما اصيب وقتل عدد من موظفى الانروا اثناء تأديتهم عملهم فى مناطق السلطة الفلسطينية وكان آخرها القائم باعمال المفوض العام الذى قتل قبل عدة اشهر فى احد المراكز التابعة لوكالة الغوث فى مدينة جنين.