جيش الاحتلال الإسرائيلي يصدر الحرب النفسية التي يستخدمها في الجنوب اللبناني إلى الضفة والقطاع..

جيش الاحتلال الإسرائيلي يصدر الحرب النفسية التي يستخدمها في الجنوب اللبناني إلى الضفة والقطاع..

جيش الاحتلال الإسرائيلي يصدر الحرب النفسية التي يستخدمها في الجنوب اللبناني إلى الضفة والقطاع، بواسطة منشورات تلقيها طائراته على التجمعات السكنية. وللمرة الثانية يستخدم في القطاع أساليب المنشورات التي يتوعد فيها باستخدام المزيد من القوة في قطاع غزة. ويأتي ذلك بعد أيام دامية صعد فيها الإحتلال مجازره في القطاع، كان آخرها في حي الشعف في الشجاعية شرق مدينة غزة.

وجاء أن الطائرات الإحتلالية ألقت يوم أمس، الجمعة، مناشير على مناطق متفرقة من قطاع غزة، توعد فيها جيش الاحتلال الإسرائيلي أهالي القطاع باستخدام أنواع جديدة من الوسائل القتالية،" والتي لم يستخدمها من قبل، مادام الجندي الإسرائيلي جلعاد شليط أسيراً، وما دامت تتواصل عمليات إطلاق الصواريخ باتجاه إسرائيل"!!

وجاء في المنشور" إن الجيش الإسرائيلي قام في الأيام الأخيرة بعمليات ضد منفذي الأعمال الإرهابية ومن ساعدهم في إطلاق الصواريخ وتخزين الذخيرة والعتاد العسكري. وهذه العمليات ستستمر طالما استمر احتجاز الجندي جلعاد شليط وعمليات إطلاق الصواريخ من قطاع غزة".

وأضاف أن الجيش الإسرائيلي لديه أنواعا مختلفة من الوسائل القتالية التي لم يستخدمها بعد، لكن في حال استمرار الأعمال التي وصفها "بالإرهابية" سيبحث في استخدام الملائم منها حسب المنشور!

ويجدر هنا السؤال ماذا لم يستخدم الجيش الإسرائيلي؟ وهو يرتكب المجازر اليومية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018