جيش الاحتلال يحاصر إحدى البنايات في بلدة الزبابدة

جيش الاحتلال يحاصر إحدى البنايات في بلدة الزبابدة

ما إن حل الليل حتى أقدمت قوات الاحتلال على احتلال إحدى البنايات في وسط بلدة الزبابدة بحجة مراقبة حركة المواطنين حيث اعتلت الطابق الثالث من البناية بعد أن احتجزت من كان فيها.

وذكر شهود العيان أن قوات خاصة مستعربة أقدمت على اقتحام بناية سكنية تعود للمواطن وليد دعيبس في بلدة الزبابدة جنوب شرق محافظة جنين والمكونة من ثلاثة طوابق اثنتين منها يسكنها الأهالي والثالث تحت الإنشاء.

وقالت زوجة صاحب البناية أنها سمعت أصوات خارج باب الشقة التي تسكنها في الطابق الثاني وعندما خرجت تستطلع هذه الأصوات أمرها أفراد القوات المستعربة بالدخول إلى المنزل وعدم فتح الأبواب مطلقا وبعد مدة قصيرة أقدمت قوات الاحتلال على اقتحام الشقة واحتجاز النساء في غرفة فيما أقدمت على احتجاز صاحب البناية واحد الساكنين واثنين آخرين زائرين بعد أن صادرت الأجهزة الخلوية الخاصة بهم وقاموا بتقيدهم وعدم السماح لهم في الحركة.

وبعد اكتشاف أمرهم من قبل أهالي البلدة دارت اشتباكات عنيفة بين الشبان والقوات المستعربة ومن ثم توغلت عدد من آلات الاحتلال وسط إطلاق النار العشوائي على المواطنين واقتحموا البناية واجروا حملة تفتيش واسعة النطاق داخلها دون أن يبلغ عن أية إصابات أو اعتقالات في صفوف الأهالي.

ويذكر أن بلدة الزبابدة تتعرض يوميا لتوغلات جيش الاحتلال حيث تدور اشتباكات مع شبان البلدة فيما تقوم قوات الاحتلال بوضع الحواجز الاحتلالية على مداخل البلدة وتحتجز المواطنين وتدقق بهوياتهم قبل أن تسمح لهم باجتياز هذه الحواجز.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018