حركة فتح تعلن رسميا عن وقف جميع عملياتها العسكرية ضد إسرائيل

حركة فتح تعلن رسميا عن وقف جميع عملياتها العسكرية ضد إسرائيل

أعلنت حركة فتح رسميا عن وقف جميع علمياتها العسكرية ضد إسرائيل. وذكرت مراسلتنا في غزة ألفت حداد ان حركة فتح أصدرت بيانا رسميا تعلن فيه تعليق جميع أعمالها العسكرية ضد القوات الإسرائيلية منذ اليوم ولمدة ستة أشهر.

هذا وكان مصدر فلسطيني رفيع المستوى ما حركة فتح قد أعلن اليوم، بعد بيان حماس والجهاد، ان فتح ستعلن موقفها خلال المساء.

هذا وكان من المفترض ان يتم اصدار بيان مشترك لجميع الفصائل الفلسطينية، لكن خلاف حول الصياغة النهائية حال دون ذلك مما دفع حركة المقاومة الإسلامية حماس الى اصدار بيان مشترك مع حركة الجهاد الإسلامي تعلن فيه تعليق عملياتها العسكرية لمدة ثلاثة أشهر ومشروطة بوقف الاعتداءات الإسرائيلية ورفع الحصار عن كافة المناطق الفلسطينية.

وفي مقابلة مع قناة الجزيرة ذكر عبد الله الشامي، من قيادات الجهاد الإسلامي، ان الخلاف كان حول مطالبة حركة فتح بان يتضمن البيان المشترك بندا يتعلق بقبول خارطة الطريق. وقال الشامي ان هذا الموقف السياسي لا يمكنه ان يلزم الجهاد التي تعتبر خارطة الطريق منقوصة ولا توافق عليها.

حرصا من حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح على المصالح الوطنية العليا للشعب الفلسطيني في مرحلة من أدق مراحل نضالنا الوطني وأكثرها حساسية وحرصا منا على الوحدة الوطنية الفلسطينية التي شكلت ولا زالت أساس قوتنا و قدرتنا على النضال والصمود ولعدم إعطاء أي فرصة لأي محاولة للمساس بها وعلى قاعدة التمسك بالحقوق الوطنية الثابتة لشعبنا غيرالقابلة للتصرف والمقررة من المجالس الوطنية الفلسطينية وعلى قاعدة الإلتزام المطلق بالنضال المتواصل لتحقيق أهدافنا الوطنية وفي مقدمتها حق شعبنا في العودة إلى وطنه وممارسة حقه في تقرير مصيره بنفسه وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف على جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 وتجاوباً مع كل الجهود المخلصة الدولية والعربية وفي مقدمتها جمهورية مصر العربية، فإننا نعلن باسم الحركة لكافة الدول والقوى الدولية المحبة للحرية والسلام في العالم التزامنا بالهدنة كما وردت في المبادرة المصرية.

وفي نفس الوقت فإننا نتوجه الى دول وشعوب وحكومات العالم أجمع والساعية لتحقيق السلام والامن والاستقرار في فلسطين والمنطقة ببذل جهودها لالزامها الحكومة الاسرائيلية العمل بما يكفل انجاح هذه المبادرة وفق المطالب التالية.

اولا- الوقف الفوري لكافة اشكال العدوان الاسرائيلي على شعبنا بما فيها وقف الاغتيالات والمجازر ضد تجمعاتنا ومدننا وقرانا ومخيماتنا ووقف الاجتياحات وتدمير المباني والبنية التحتية والمؤسسات الاقتصادية والرسمية والشعبية وتجريف الاراضي الزراعية ومصادرتها ووقف عمليات تهويدها.

ثانيا- رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني وقيادته الشرعية المنتخبة وعلى رأسها الرئيس ابو عمار.

ثالثا- اطلاق سراح الاسرى والمعتقلين في السجون الاسرائيلية.

رابعا- عدم المساس بالمقدسات الاسلامية والمسيحية وفي مقدمتها الحرم القدسي الشريف وكنيسة القيامة والحرم الابراهيمي الشريف وكنيسة المهد.

خامسا- التوقف الفوري عن مصادرة الاراضي وبناء المستوطنات عليها او التوسع في
القائم منها تمهيداً لازالتها وكذلك وقف بناء الاسوار والجدران العازلة.

سادسا- البدء بالانسحاب الفوري لقوات الاحتلال الى ما كانت عليه قبل 28/ سبتمبر2000م وسرعة ارسال المراقبين الدوليين للاشراف على تنفيذ مرجعيات عملية السلام المتفق عليها وطبقا لقرارات الشرعية الدولية ولاقامة السلام العادل والدائم والشامل في المنطقة