حصيلة العمليات العسكرية لقوات الاحتلال في بيت حانون، امس، خمسة شهداء

حصيلة العمليات العسكرية لقوات الاحتلال في بيت حانون، امس، خمسة شهداء

نسفت قوات الاحتلال الاسرائيلي، الليلة الماضية، منزلاً في بلدة بيت ريما، غرب رام الله.

وقالت مصادر امنية ان قوات الاحتلال توغلت في البلدة في ساعة متأخرة من الليل وزرعت المتفجرات حول منزل الاسير الفلسطيني عبد الله البرغوثي، ثم نسفته.

ويتهم البرغوثي بالمسؤولية عن اعداد عبوات ناسفة استخدمت لتنفيذ سلسلة من العمليات داخل اسرائيل، ابرزها عملية مطعم سبارو في القدس، مقهى مومنت في القدس، نادي البلياردو في ريشون لتسيون وعملية الكافيتيريا في الجامعة العبرية في القدس.

الى ذلك، واصلت قوات الاحتلال الاسرائيلية، الليلة الماضية، تنفيذ عمليات اعتقال للفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، بحجة السعي الى منع تنفيذ عمليات ضد اهداف اسرائيلية. وقالت قوات الاحتلال انها اعتقلت 18 فلسطينيا، زعمت أن بينهم شابتين من مخيم بلاطة للاجئين الفلسطينيين كانتا تخططان لتنفيذ عملية انتحارية.

وفي بيت حانون، في قطاع غزة، اعلن الفلسطينيون، الليلة الماضية، ان خمسة فلسطينين استشهدوا واصيب عشرة اشخاص على الاقل، في العملية العسكرية الواسعة التي نفذتها قوات الاحتلال في المنطقة، امس، بعد اطلاق صواريخ قسام على مستوطنة سديروت الاسرائيلية.

وقال الناطق بلسان الأمن القومي الفلسطيني ان قوات الاحتلال نسفت الجسر الجديد الذي يربط بين بلدة بيت حانون. وهذه هي المرة الثانية التي تنسف فيها قوات الاحتلال هذا الجسر، خلال شهرين. فقد نسفت قوات الاحتلال هذا الجسر، للمرة الاولى، خلال العملية العسكرية الواسعة التي نفذتها في القطاع في اواخر كانون الثاني.

ويواصل جيش الاحتلال اقامة حواجز اسمنتية على الطرق المؤدية الى غزة.