حماس: ملف شاليط مجمّد حتى الإفراج عن أيمن نوفل من السجن المصري

حماس: ملف شاليط مجمّد حتى الإفراج عن أيمن نوفل من السجن المصري

أكدت حركة حماس أن ملف الجندي الإسرائيلي الأسير لدى الحركة غلعاد شاليط لن يتحرك إلا إذا أفرجت الحكومة المصرية وبشكل فوري وعاجل عن أحد قادة الـ'قسام' المعتقل في سجونها.

وطالب يوسف فرحات أحد قادة الحركة والمتحدث باسمها في محافظة وسط قطاع غزة ، السلطات المصرية بالإفراج عن القيادي أيمن نوفل ، وقال 'ما دام أيمن نوفل معتقلاً في السجون المصرية فلن تتحرك قضية شاليط أبدا، وستبقى هذه القضية في الثلاجة" .

وأضاف فرحات في تصريحات نقلتها مواقع تابعة لحماس: إنّ استمرار هذا الاعتقال يخدم الاحتلال الاسرائيلي، مطالباً السلطات المصرية بالإفراج الفوري والعاجل عن القائد في القسام نوفل".

وثمّن فرحات الدور المصري في تقريب وجهات النظر الفلسطينية، مديناً في الوقت ذاته استمرار احتجاز السلطات المصرية لـ "أيمن نوفل" أحد قادة كتائب القسام في قطاع غزة، من المحافظة الوسطى في القطاع.

على صعيد اخر اكد نوفل سعي حركته "لحوار فلسطيني على أسس وطنية نظيفة، لا على أسس خارجية".

واكد على أن حركة حماس لن تسمح بعودة الأجهزة الأمنية السابقة كما كانت، لافتاً إلى أن الأجهزة الأمنية بالضفة الغربية تخدم الاحتلال وتتقاسم الأدوار معه في ملاحقة المقاومة الفلسطينية.

ونظمت كتائب القسام ذراع حماس العسكري مناورة وهمية ميدانية أقامتها بين صفوفها في كتيبة النصيرات وسط قطاع غزة، بالقرب من منزل قائد لواء المحافظة الوسطى المعتقل في السجون المصرية أيمن نوفل.