سرايا القدس تنفي وجود اتفاق لوقف إطلاق الصواريخ على البلدات الإسرائيلية

سرايا القدس تنفي وجود اتفاق لوقف إطلاق الصواريخ على البلدات الإسرائيلية

نفت سرايا القدس، الذراع المسلح لحركة الجهاد الإسلامي، السبت، أن تكون الأجنحة العسكرية لفصائل المقاومة الفلسطينية ومن بينها سرايا القدس قد وافقت على وقف عمليات إطلاق الصواريخ باتجاه البلدات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة.
وقال "أبو أحمد" الناطق الإعلامي للسرايا لمراسلة عرب48 "إننا ننفي بشدة ما تناقلته وسائل الإعلام عن مصدر مجهول، عن توصل الفصائل الفلسطينية لاتفاق مع السلطة الفلسطينية على وقف إطلاق الصواريخ باتجاه البلدات الصهيونية، مؤكداً أن هذه التصريحات تأتي من قبل بعض الجهات لإحداث بلبلة داخل الشارع الفلسطيني".
وأكد الناطق باسم سرايا القدس على أن سرايا القدس ستواصل عملياتها الجهادية بما فيها إطلاق الصواريخ باتجاه البلدات الإسرائيلية، طالما استمرت الاعتداءات الإسرائيلية ضد أبناء الشعب الفلسطيني في غزة والضفة.
وكانت مصادر فلسطينية تحدثت أن الفصائل الفلسطينية المسلحة اتفقت مع الرئيس محمود عباس على وقف شامل لإطلاق النار في قطاع غزة مقابل وقف العمليات والطلعات الجوية الإسرائيلية على قطاع غزة.

وأشارت المصادر أن الاتفاق جاء عقب اجتماع ضم ممثلين عن الفصائل مع الرئيس عباس ظهر اليوم حيث عرض أبو مازن على ممثلي الفصائل مبادرة تنص على وقف لإطلاق النار والصواريخ من الجانب الفلسطيني مقابل وقف العدوان والاعتداءات الإسرائيلية بشكل كامل".

وأوضحت أن عملية وقف إطلاق الصواريخ ستتوقف بشكل كامل حين يتم إيجاد مخرج سياسي للأزمة الراهنة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018