شعث يدعو مؤتمر القمة العربية إلى إعادة طرح المبادرة دون تعديل أو تنازل

شعث يدعو مؤتمر القمة العربية إلى إعادة طرح المبادرة دون تعديل أو تنازل

قال نبيل شعث عضو المجلس التشريعي الفلسطيني ان الفلسطينين يتطلعون الى القمة العربية التي ستعقد نهاية الشهر الجاري فى مدينة الرياض بالسعودية معبرا عن امله ان يتم اعادة الاطلاع على مشروع المبادرة العربية بدون تحريف أو تعديل ولا تنازل أمام المطالب الإسرائيلية .

واكد شعث فى مؤتمر عقده فى غزة " ان هناك محاولات إسرائيلية وخارجية للضغط على حكومة الوحدة الوطنية وإنكار أحقيتها في تمثيل الشعب الفلسطيني وإنهاء الحصار اللأخلاقي واللاشرعي، المفروض على الشعب الفلسطيني .

وثمن شعث بعض مواقف الدول الاوربية التي دعمت حكومة الوحدة واتفاق مكة موضحا ان الرئيس الفرنسى جاك شيراك تدخل شخصياً لفرض القرار الفلسطيني في القمة الأوربية، مضيفاً أنه لولا هذا التدخل لم يكن هناك مشروع لقانون فلسطيني يدعم حكومة الوحدة الوطنية واتفاق مكة.

ودعا شعث باقى الدول الاوربية للعب دور شراكة مع القرار العربي في الخروج من المأزق، وإنهاء الحصار مشديا بدور النرويج التي أعربت عن استعدادها للدعم، كما ثمن شعث خطاب الملك عبد الله الثاني ملك الأردن، أمام الكونجرس الأمريكي واصفا اياه بالشجاع

من جهة اخرى اشار شعث انه سيشارك في اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة، ومباحثاته مع القيادات العربية على هامش هذه الاجتماعات لدعم الحكومة والقضية الفلسطينية.

وحول الحكومة الجديدة قال شعث ان الرئيس ابو مازن سيواصل لقاءاته ومشاوراته مع رئيس الوزراء المكلف من اجل الانتهاء من تشكيل الحكومة معبرا عن امله في التوصل لاتفاق بشأن الحكومة نهاية الأسبوع الحالي، وقبل الموعد الدستوري المقرر في الثاني والعشرين من الشهر الجاري، للإعلان عن تشكيل الحكومة.

وقال الدكتور شعث، "نريد أن نذهب إلى حيث القضية الأساسية، وهي حماية الشعب الفلسطيني ومقدساته والإفراج عن الأسرى، والذهاب إلى حل دائم، وإقامة الدولة الفلسطينية كاملة السيادة على ترابها، وعاصمتها القدس الشريف، وعودة اللاجئين، وليس الصراع الداخلي".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018